أميركا/الباراغواي - ألف منزل وحيّ بأكمله قيد الإنشاء لمصلحة عائلات فقيرة

الجمعة, 16 سبتمبر 2016 نمو   كرسي رسولي   فقر  

روما (وكالة فيدس) – "نرغب في إعادة الكرامة للأشخاص الذين كانوا دوماً منسيين". هذا ما أعلنه رئيس الباراغواي، أوراسيو كارتس، في زيارته أمس من دون إخطار إلى ورشة العمل الجارية في حي "القديس فرنسيس" المستقبلي في سيبايوس كوي، ضمن المنطقة الشمالية من العاصمة أسونسيون. هناك، يتم العمل على بناء ألف مسكن لعائلات محرومة. وهذه الأعمال هي من بين الأهم التي تقوم بها الحكومة الوطنية من خلال شركة إيتايبو الثنائية القومية، أكبر محطة كهرمائية حدودية، وذلك بناءً على طلب الرئيس كارتس، بالتعاون مع الأمانة الوطنية للإسكان والمسكن.

في 25 أبريل الفائت، أعلن مدير عام إيتايبو: "لدينا 18 جبهة عمل إذ لن تُبنى المنازل فقط، وإنما أيضاً ما يختص بها من طرقات وأرصفة وشبكات كهربائية وإمدادات مياه وصرف صحي، بالإضافة إلى كنيسة ومركز صحي. علاوة على ذلك، ننسق مع وزارة التربية بشأن المدارس".

ونقل بيان وارد إلى وكالة فيدس تعليق سفير الباراغواي لدى منظمة الولايات الأميركية، عقب مقابلة الأب الأقدس مع الوفود المشاركة في المنتدى الذي رعته منظمة الولايات الأميركية في روما. أعلن الممثل الدبلوماسي أن الأب الأقدس صافحه بقوة قائلاً له: "انقلوا تحياتي للرئيس (أوراسيو كارتس)، وقدموا له تهانيّ على بداية بناء حي القديس فرنسيس". "تأثرت جداً لأن صاحب القداسة يعلم بما يحصل في الباراغواي"، قال السفير الذي تأكد لاحقاً أن وفد الباراغواي لم يُعلِم الكرسي الرسولي أبداً ببناء المنازل. (وكالة فيدس 16/09/2016)


مشاركة: Facebook Twitter Google Blogger Altri Social Network