Fides News - Arabichttp://www.fides.org/أخبار وكالة فيدسarI contenuti del sito sono pubblicati con Licenza Creative Commons.آسيا/باكستان- نداء من أجل وقف سوء استخدام قانون التجديف في اليوم العالمي لحقوق الانسانhttp://www.fides.org/ar/news/65231-آسيا_باكستان_نداء_من_أجل_وقف_سوء_استخدام_قانون_التجديف_في_اليوم_العالمي_لحقوق_الانسانhttp://www.fides.org/ar/news/65231-آسيا_باكستان_نداء_من_أجل_وقف_سوء_استخدام_قانون_التجديف_في_اليوم_العالمي_لحقوق_الانسانلاهور - يجب أن : هو النداء الذي أصدر مركز المساعدة القانونية والتسوية، وهو على رأس مجموعة من المؤسسات و منظمات المجتمع المدني، بما في ذلك اللجنة الوطنية للعدالة والسلام التابعة لمجلس الأساقفة الباكستانيين، نداءاً يُجدّدون مطالبة الحكومة الباكستانية بإتّخاذ تدابير عاجلة لوضع حد لسوء استخدام قوانين التجديف على نطاق واسع في باكستان. بمناسبة اليوم العالمي لحقوق الإنسان الواقع يوم الاثنين 10 كانون الأول، انّ الحكومة الباكستانية مدعوّة لإعطاء زخم جديد لتنقيح القانون المتعلق بالتجديف الذي تتسبب في معاناة لا توصف للأقليات الدينية ولجميع مواطني باكستان .<br /> عرف العالم بسوء استخدام هذا القانون من خلال قضية آسيا بيبي، المرأة المسيحية التي ادينت بتهمة التجديف، وحُكِمَ عليها بالإعدام في عام 2009. وقد اصدرت المحكمة العليا براءتها في 31 تشرين الاوّل . وانّ الحكومة الباكستانية تهتّم حالياً بقضيّة لجوء المرأة وعائلتها الى البلدان الأجنبية. وصرّح المركز انّ آسيا بيبي وعائلتها لن يكونوا بآمان في باكستان ووفقاً لبعض التقارير، فإنّ المتطرفين بدأوا يتعقّبونها . لن تكون آسيا أول أو آخر شخص يغادر باكستان بتهمة التجديف. اضطر مئات ضحايا الاتهامات الباطلة بالتجديف إلى الفرار نظراً لفشل الحكومة في ضمان العدالة أو الحفاظ على الأمن.<br />وتحدّث سعيد ناصر، مدير المركز، الى فيدس قائلاً: "ما زال العديد من ضحايا الاتهامات الباطلة بالتجديف في السجن منذ سنوات من اجل جرائم لم يرتكبوها ابدأ.وغالباً ما يُعامل المسيحيون منهم بعنف ويُعذّبوا غير انّ بعضهم يبقى تحت رحمة اعمال العنف التي يمكن أن تدمر ممتلكاتهم أو تقتلهم. انّ حالة الأقليات الدينية أصبحت أكثر هشاشة كما انّ السياسيين لا يرغبوا في مناقشة هذه المسألة في البرلمان بسبب التهديدات. لا يوجد مستقبل للعدالة ولسيادة القانون في باكستان إذا لم يتم تعديل هذا القانون.انّ اليوم العالمي لحقوق الإنسان ينبغي أن يُذكّر باكستان بالتزاماتها بالحفاظ على حقوق الإنسان بموجب الاتفاقيات الدولية التي صدّقت عليها وإجراء التغييرات الضرورية على قانون التجديف لمنع سوء استخدامه. يدعو الناشط المجتمع الدولي في هذه المسألة طالباً من الحكومات الغربية إعادة النظر في المساعدات الاقتصادية والاتفاقات التجارية ووضع شروطٍ لها تملي على باكستان احترام حقوق الإنسان بهدف الحصول عليها. ويختم الناشط:" انّ المجتمع الدولي يُوجّه رسالة واضحة إلى باكستان بمناسبة اليوم العالمي لحقوق الإنسان، : يجب أن تحتَرم الحياة البشرية."<br /><br /><br />Mon, 10 Dec 2018 13:29:13 +0100آسيا/لبنان- يُشدّد الاساقفة الموارنة على عودة اللاجئين السوريين دون انتظار حلّ سياسي للنزاعhttp://www.fides.org/ar/news/65222-آسيا_لبنان_ي_شد_د_الاساقفة_الموارنة_على_عودة_اللاجئين_السوريين_دون_انتظار_حل_سياسي_للنزاعhttp://www.fides.org/ar/news/65222-آسيا_لبنان_ي_شد_د_الاساقفة_الموارنة_على_عودة_اللاجئين_السوريين_دون_انتظار_حل_سياسي_للنزاعبكركي – " لم يعد لبنان قادراً على تحمّل ضغط اللاجئين السوريين"، و لهذا يجب فصل الحل السياسي للصراع في سورية عن موضوع عودة اللاجئين إلى ديارهم بشكلٍ سريع. وهذه هي الحاجة الملحة التي تناولها الأساقفة الموارنة في اجتماعهم الشهري الأخير يوم الخميس 6 كانون الأول في الصرح البطريركي في بكركي. ويرى الأساقفة الموارنة أن عملية إعادة اللاجئين إلى وطنهم يجب ان تبدأ دون انتظار حل سياسي كامل للصراع الذي ما زال في سوريا منذ 2011. اجتمع وزير الخارجية اللبناني جبران باسيل مع الأسقف بول ريتشارد غالاغر أمين العلاقات الدولية في الفاتيكان يوم الجمعة 30 تشرين الثاني لكي يحصل على توضيحات وتأكيدات حول موقف الفاتيكان فيما يتعلق بمسألة عودة اللاجئين الى بلادهم بعد ان كان لبنان مأوى لهم . كشف الوزير اللبناني خلال الاجتماع الأسباب الوجيهة لعدم قدرة لبنان على تحمّل حالة الطوارئ الاقتصادية والأمنية المرتبطة بوجود أكثر من 1 مليون من اللاجئين السوريين على الأراضي اللبنانية لفترة طويلة وقال جبران باسيل "نطالب فقط بعدم عرقلة العودة الآمنة للاجئين الذين يرغبون في العودة" وذلك عقب تعميم لغالاغر تناولته وسائل الإعلام اللبنانية بكثافة يتحدّث فيه عن الحالة الراهنة في سوريا والتي لا تمهّد لعودة اللاجئين الى بلادهم. Fri, 07 Dec 2018 09:06:54 +0100آسيا/الصين-الشباب أبطال زمن المجيءhttp://www.fides.org/ar/news/65218-آسيا_الصين_الشباب_أبطال_زمن_المجيءhttp://www.fides.org/ar/news/65218-آسيا_الصين_الشباب_أبطال_زمن_المجيء كسيان – كان شباب جماعة سيرافيم، وهي حركة شبابية محلية ، أبطال احتفال المسيح الملك في الأبرشية المكرسة لسيدنا يسوع المسيح الملك في زيان وهم ارادوا ان يكونوا مرسلين في زمن المجيء. شكرالمونسنيورأنطوني دانغ مينغ المؤمنين الشباب لانّهم يعطون الجماعة روحاً رسوليةً نابضة بالحياة. وصادف الاحتفال الرسمي بالمسيح الملك انطلاق السنة الطقسية الجديدة في الكنيسة وقد حمل الشباب صورة يسوع الملك في شوارع الأبرشية قبل ان توضع في وسط المذبح. واستعرض الكاهن رحلة الإيمان والتبشير لهذه الكنيسة التي اعيد بناؤها مجدداً في عام 2002، ودعا جميع المؤمنين ليكونوا ملحاً وضوءاً وخميرة في حياة الكنيسة، ولكن في المجتمع المتعطش جدّاً لرسالة المسيح. في نهاية الاحتفال، أعرب الشباب علناً عن رغبتهم في أن يكونوا اوفياء للإنجيل وأن يكونوا رسل محبة الله امام المسيح الملك. انّ جماعة سيرافيم هي جماعة شبابية ناشطة جداً في حياة الكنيسة المحلية. ووفقا للمعلومات التي وردت الى فيدس، نشأت في عام 2012 بمجهود من اللجنة الرعوية لأسقفية زيان بهدف إعطاء الشباب فرص تبادل، تبادل الإيمان لكي يكونوا نوراً للعالم وملحاً للأرض. لدى الجماعة فريقان: فريق الجامعيين وفريق العاملين. تتضمّن نشاطاتهم لقاءات روحية واجتماعات صلاة وخدمات رعوية في الكنيسة، وأنشطة تطوعية، مثل القيام بزيارات لكبار السن والأيتام. في السينودس الأخير الخاص بالشبيبة، قام أفراد الجماعة بمسيرة صلاة الى دير الصليب لمسافة بلغت أكثر من 40 كيلومتراً تحت المطر. <br /><br />Fri, 07 Dec 2018 00:31:50 +0100أمريكا/نيكاراغوا-الهجوم بحامض السلفيريك على كاهن في الكاتدرائيةhttp://www.fides.org/ar/news/65211-أمريكا_نيكاراغوا_الهجوم_بحامض_السلفيريك_على_كاهن_في_الكاتدرائيةhttp://www.fides.org/ar/news/65211-أمريكا_نيكاراغوا_الهجوم_بحامض_السلفيريك_على_كاهن_في_الكاتدرائيةماناغوا – قامت امرأة تبلغ 24 عاماً بسكب حامض السلفيريك على وجه وجسم مساعد كاهن كاتدرائية ماناغوا الاب ماريو غيفارا البالغ 59 عاماً بينما كان يُعرِّف في الكاتدرائية بعد ظهر أمس الأربعاء 5 كانون الأول. ووفقاً للبيان الصادر عن أبرشية ماناغوا والذي ورد إلى فيدس، رافق راعي الكاتدرائية الاب غيفارا إلى المستشفى لتلقي العلاج وحاله مستقرة على الرغم من شدّة الحروق. أوقفت المرأة من قبل الناس الذين تواجدوا في الكنيسة بينما كانت تحاول الهرب ثمّ ألقيَ القبض عليها من قبل الشرطة. دعا بيان الأسقفية الى الصلاة من اجل صحة وشفاء الاب ماريو الذي يعاني من مرض السكري، كما دعا جميع المؤمنين للتوحّد في الصلاة من أجل الكهنة في تساعية الحُبِلَ بها بلا دنس. Thu, 06 Dec 2018 14:06:27 +0100آسيا/العراق- يُقاطِع النواب المسيحيون المرشحّة المسيحيّة لوزارة شؤون اللاجئينhttp://www.fides.org/ar/news/65215-آسيا_العراق_ي_قاط_ع_النواب_المسيحيون_المرشح_ة_المسيحي_ة_لوزارة_شؤون_اللاجئينhttp://www.fides.org/ar/news/65215-آسيا_العراق_ي_قاط_ع_النواب_المسيحيون_المرشح_ة_المسيحي_ة_لوزارة_شؤون_اللاجئينبغداد ورد اسم المسيحيّة هناء عمانوئيل كوركيس بين أسماء المرشّحين الذي اختارهم رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي ليكونوا اعضاء في حكومة العراق الحاليّة والتي ما زالت قيد التشكيل بعد سبعة أشهر من الانتخابات. وقد ارادها عبد المهدي مرشّحة لوزارة الهجرة والمهجّرين، المسؤولة عن الشؤون السياسية والإدارية التي تخصّ الجماعات المسيحية في العراق. ولكن الاحتجاج الصارم على تعيين مسيحيّة في هذا المنصب الوزاري سُجِّلَ من بعض النواب الذين يمثلّون الأقليات المسيحية، مثل اثنين منهم ينتمون إلى حركة "كتائب بابليون المسيحيّة" وقد برّر النائبان معارضتها لترشيح هناء عمانوئيل كوركيس- المنتقدة بشدة من عمانوئيل خوشابا المنتمي إلى ائتلاف الرافدين والذي انتخب لاحد المقاعد المخصصة للمسيحيين – مدّعيان أنّ اختيار رئيس الوزراء لها سيتأثر بتدخلات ذات طابع كنسي. انّ معارضة البرلمانيين المسيحيين لدخول مسيحية الى الحكومة العراقية هو دليل آخر على التجزؤ السياسي لمختلف الطوائف المسيحية في العراق. تم تأجيل تصويت البرلمان على تسمية الوزارات الثمانية إلى الأسبوع المقبل لا سيما بسبب الخلافات حول الوزارات الرئيسية مثل وزارة الدفاع ووزارة الداخلية. وقد رُفِضَ تعيين الوزراء الثمانية في الدورة البرلمانية في تشرين الأول الذي كان قد وافق على تعيين الإدارات الحكومية 14.الأخرى ووفقاً للعديد من المحللين، فإنّ تعطيل تشكيل الحكومة هو ناتج عن المنافسات بين المجموعات السياسية الرئيسية من الطائفة الشيعة. <br />Thu, 06 Dec 2018 11:49:10 +0100أفريقيا /وسط أفريقيا- هاجم مرتكبو مجزرة الينداو مخيم آخر للاجئين تشرف عليه الكنيسةhttp://www.fides.org/ar/news/65209-أفريقيا_وسط_أفريقيا_هاجم_مرتكبو_مجزرة_الينداو_مخيم_آخر_للاجئين_تشرف_عليه_الكنيسةhttp://www.fides.org/ar/news/65209-أفريقيا_وسط_أفريقيا_هاجم_مرتكبو_مجزرة_الينداو_مخيم_آخر_للاجئين_تشرف_عليه_الكنيسةبانغي - تَمَّ الهجوم على مخيم آخر للنازحين تديره الكنيسة الكاثوليكية في جنوب شرق جمهورية أفريقيا الوسطى وهو مخيّم إيبي. هاجم رجال من اتحاد الوطنيين الكونغوليين التابعين لعلي ادراس المخيم أمس في 4 كانون الأول وهي المجموعة نفسها المسؤولة عن المذبحة التي ارتُكَِبَت في 15 تشرين الثاني في الينداو، وقتل فيها 60 شخصاً على الأقل من بينهم اثنان من الكهنة . وبحسب المعلومات التي وردت الى فيدس، فقد بدأ الهجوم حوالي العاشرة صباحاً. واضطرّ المشردون والرجال والنساء والأطفال الذين تجمعوا حول كنيسة سانت كزافييه في إيبي إلى الاحتماء في الأدغال، تحت نيران المقاتلين من اتحاد الوطنيين الكونغوليين. واخبر أحد الشهود العيّان انّ متمردي اتحاد الوطنيين الكونغوليين بدأوا بإطلاق النار في جميع الاتجاهات، مما اضطر الجميع الى الخروج من مخابئهم والهروب من إطلاق النار. وصرّح مصدرٌ محليّ بأسف ان ذوي الخوذات الزرقاء للأمم المتحدة كانوا موجودين لكنهم لم يقوموا بشيء لمنع المهاجمين من ارتكاب التجاوزات. وشكا رئيس لجنة السلام في مدينة إيبي, الاب روجر ستانيسلاس جاموا، أنّه تم التخلي عن بلدان وسط أفريقيا الذين تُرِكوا لمصيرهم. وليس هناك في الوقت الراهن اي تقديرات لعدد الضحايا وبحسب المصدرٍ المحليّ، أصيب ثلاثة أشخاص من بينهم طفلان. <br />Wed, 05 Dec 2018 16:54:29 +0100آسيا/الفلبين- رسالة الميلاد لحركة الحوار السلسلة : الشهادة للإيمان بإعتماد روح الحوارhttp://www.fides.org/ar/news/65206-آسيا_الفلبين_رسالة_الميلاد_لحركة_الحوار_السلسلة_الشهادة_للإيمان_بإعتماد_روح_الحوارhttp://www.fides.org/ar/news/65206-آسيا_الفلبين_رسالة_الميلاد_لحركة_الحوار_السلسلة_الشهادة_للإيمان_بإعتماد_روح_الحوارزامبوانجا – اتى في الرسالة التي نشرتها حركة الحوار السلسلة المعنية بالحوارالاسلامي المسيحي التي اسّسها الاب سيباستيان دامبرا والناشطة في جنوب الفلبين ما يلي:" يشكّل زمن المجيء وطريقة التحضير لعيد الميلاد الفرصة المواتية للتعمّق بالبعد الارسالي للمسيحيين المدعوين ليشهدوا لإيمانهم بروح الحوار مع الجميع حتى مع المؤمنين من الأديان الاخرى. وتتزامن هذه الفترة مع التحضيرات التي تقام للذكرى الخمسمائة لوصول المسيحية الى الفلبين والتي سيحتفل بها مع حلول عام 2021. انّ هذه الشهادة ضرورية جدّاً في واحدة من اللحظات الأكثر خطورة في تاريخنا تستخدم فيها الأديان أحياناً كوسيلة لتفرق بيننا على الصعيد الوطني أو الدولي وهذا يصح أيضا في الفلبين، وهو أكثر وضوحاً في بعض المناطق في مينداناو، حيث تميل بعض الجماعات الإسلامية الى تغيير المواقف من الآخرين: مسلمين او غيرهم من الذين لا ينتمون إلى مجموعتهم. انّ هذه الرسالة هي فرصة لدعوة المسيحيين للتفكير ملياً بقدوم يسوع، عمانوئيل، الله معنا. يتمّ عيش هذا الحدث العظيم في تاريخ البشرية اليوم في الكثير من التناقضات حتى بين المسيحيين. وهم مدعوون لإعداد أنفسهم روحياً في بداية زمن الميلاد . كان المسلمون في بعض المناطق في مينداناو يحتفلون في الماضي بفرحة عيد الميلاد مع المسيحيين ولكن الكثير منهم لم يعد يتشجّع للاحتفال بها مع كما في السابق. انّ التدهور المتزايد للعلاقات بين المسيحيين والمسلمين في أنحاء كثيرة من العالم، وحتى في الفلبين، ولا سيما في مينداناو، تنتج الكثير من المعاناة وينبغي أن تؤدّي الى تفكيرٍ أعمق. انّ المسيحيين الذين يعيشون مجيء يسوع مدعوون إلى حمل رسالة الحب والخلاص الى العالم. إذا كان الكثيرون لا يفهمون هذه الرسالة اليوم فهذا لانّ العديد من المسيحيين لا يعيشون الروح الحقيقية لهذا الاحتفال . لذلك، نحن نتحدى المسيحيين إلى التفكير حول الاسباب التي تجعل العديد منهم غير مؤمنين بالروح الحقيقية لهذا الزمن الطقسي. ونحن نعتقد أننا اليوم، أكثر من أي وقت مضى، مدعووين لنعكس إيماننا وكيف نكون شهود محبة الله تجاه الجميع. <br /> ونحن نريد أن نقول للمسلمين ايضاً انّ الاحترام والمحبّة والمغفرة هي أيضا النقاط الأساسية للعقيدة الإسلامية التي نقدر ونحترم. بالتأكيد، ويمكن تحسين العلاقات بين المسلمين والمسيحيين من دون شكّ: هذا هو أملنا وصلاتنا. <br /><br /><br />Wed, 05 Dec 2018 14:49:06 +0100آسيا/تركيا- اكتشاف الإنجيل من خلال الرسالة بين اللاجئين العراقيين في تركياhttp://www.fides.org/ar/news/65202-آسيا_تركيا_اكتشاف_الإنجيل_من_خلال_الرسالة_بين_اللاجئين_العراقيين_في_تركياhttp://www.fides.org/ar/news/65202-آسيا_تركيا_اكتشاف_الإنجيل_من_خلال_الرسالة_بين_اللاجئين_العراقيين_في_تركياروما - يُلخِّص الاخ جهاد يوسف من دير مار موسى الذي أسّسِهُ الأب اليسوعي باولو دالوليو والذي اختطف في عام 2013 في الرقة في<br />سوريا بالحديث عن الفترة التي قضاها في تركيا بين مئات الأسرمن اللاجئين المسيحيين العراقيين قائلاً: " تزدهر الكنيسة عندما تبذل ذاتها وتجفّ عندما تنغلق. تبقى الكنيسة على قيد الحياة فقط عندما تَخرُج كما يقول البابا فرانسيس. لقد كانت فترة تنشئة بالنسبة لي اكثر منها رسالة. لقد تلقّيت اكثر ممّا اعطيت. قضى الأخ الجهاد فترتين في عام 2016 و2017 بين اللاجئين العراقيين ومنحهم المساعدة الروحية والرعوية. لقد عاشت الكنيسة العراقية نزيفاً حادّاً وهي في حالة مستمرة من الخوف. وقد فرّ العديد من المؤمنين بهدف الوصول إلى أوروبا أو أمريكا الشمالية.ومع ذلك ، وجد الكثيرون أنفسهم عالقين في تركيا في معظم الاحيان بانتظار الحصول على تأشيرة دخول آملين ان يعيدوا بناء حياتهم في بلد جديد. وقد هرب مع المسيحيين الآلاف من المسلمين السنة الذين يشعرون انّهم مضطهدون من الأغلبية الشيعية. يوجد حالياً 145 ألف عراقي يعيشون في تركيا. امّا فيما يتعلق بالاختبار الذي عاشه الاخ يوسف في تركيا، فيقول انّه كان بالنسبة له رحلة لاكتشاف الإنجيل ويتابع:" شعرت انني غريب خصوصاً عن اللغة والسياق الاجتماعي والثقافة. انّه مرحّب بنا في سوريا كمسيحيين بينما يعاني المعمّدون في كابادوكيا من جهل الآخرين واحتقارهم أحياناً. ولا يخجل الناس من إعطاء ما يملكون رغم انّهم فقراء. لقد استقبلت عائلاتٌ أرثوذكسية وكاثوليكية الاخ جهاد الذي بات صديقهم قبل ان يرافقهم روحياً وقد رحبوا به بحرارة. لم يكن يستفسر عمّا إذا كانوا من الكاثوليك أو الأرثوذكس فكان يصلي معهم وهذا سمح له أن يختبرمن بين أمور أخرى، وحدة الكنيسة كما لم يحدث من قبل في حياته. يروي الأخ الجهاد تجربته في تركيا في كتاب نُشِرَ مؤخراً في إيطاليا لدار النشر انكورا، تحت عنوان " نحن نجوع ونشتاق للقربان المقدس. يوميات بين اللاجئين المسيحيين العراقيين. "<br />Tue, 04 Dec 2018 16:38:48 +0100أفريقيا/النيجر- يٌؤكّد الأسقف نيامي انّ الأب ماكلين على قيد الحياة وبصحة جيدة ويدعو للمواصلة في الصلاة من أجل الإفراج عنهhttp://www.fides.org/ar/news/65198-أفريقيا_النيجر_ي_ؤك_د_الأسقف_نيامي_ان_الأب_ماكلين_على_قيد_الحياة_وبصحة_جيدة_ويدعو_للمواصلة_في_الصلاة_من_أجل_الإفراج_عنهhttp://www.fides.org/ar/news/65198-أفريقيا_النيجر_ي_ؤك_د_الأسقف_نيامي_ان_الأب_ماكلين_على_قيد_الحياة_وبصحة_جيدة_ويدعو_للمواصلة_في_الصلاة_من_أجل_الإفراج_عنهنيامي – اخبرالاب ديزيريه سالاكومن البنين والرئيس الاقليمي لجماعة الرسالات الافريقية في البنين والنيجر في بيانٍ أرسله الى فيدس انّ أسقف أبرشية نيامي المونسنيور لوران دجالوانا لومبو يؤكّد انّ الاب بيار لويجي ماكالي الذي اختطف في 17 أيلول الماضي والذي ما زال في الاسر <br />Tue, 04 Dec 2018 13:46:17 +0100أفريقيا/وسط أفريقيا- الكاردينال نزابالينجا في الحديث عن مجزرة اليندو: "ما يزيد على 60 قتيلاً، ولا نعرف كم هو عدد الذين لقوا مصرعهم في الأدغال"http://www.fides.org/ar/news/65196-أفريقيا_وسط_أفريقيا_الكاردينال_نزابالينجا_في_الحديث_عن_مجزرة_اليندو_ما_يزيد_على_60_قتيلا_ولا_نعرف_كم_هو_عدد_الذين_لقوا_مصرعهم_في_الأدغالhttp://www.fides.org/ar/news/65196-أفريقيا_وسط_أفريقيا_الكاردينال_نزابالينجا_في_الحديث_عن_مجزرة_اليندو_ما_يزيد_على_60_قتيلا_ولا_نعرف_كم_هو_عدد_الذين_لقوا_مصرعهم_في_الأدغالبانغي - يتحدّث الكاردينال ديودونيه نزابالينجا، أسقف بانغي، عقب زيارته لجمهورية أفريقيا الوسطى في جنوب اليندو بعد الهجوم الذي نفّذته العصابات المسلحة من اتحاد الوطنيين الكونغوليين في 15 تشرين الثاني على مخيم المهجّرين المجاورللكاتدرائية ويقول :"هنالك حوالي 60 قتيلاً. ولكن كم ماتوا في الادغال ؟ ". وهناك أيضا اثنان من الكهنة من بين الضحايا: راعي ابرشيّة الينداو المونسنيور بليز مادا والاب سلستين نغومبانغو، كاهن رعية مينغالا. . وفي حديثة للصحيفة الفرنسية "لو موند"، اخبر الكاردينال نزابالينجا انّ المهجرّين الذين كانوا في الينداو الذي دمّر في الهجوم، لجأوا الى نداكوتو وهي قرية مؤلّفة من 15 منزل فقط ، على بعد 7 كم من المخيّم ولم يكن سكّانها مستعدّين لقبول 26 ألف شخص ولذلك تضوّرالناس جوعاً بعد مرور اسبوعٍ واحد.<br /> وقال:" أرسل برنامج الأغذية العالمي للامم المتّحدة أربع شاحنات في 23 تشرين الثاني. لو رأيتم كيف انقضّ الناس على الأطعمة. في الأيام القليلة الأولى، رأيت الناس تبحث في التراب لمحاولة استرداد بعض الحبوب من الأرز ".وبالحديث عن دوافع المجزرة، قال الكاردينال نزابالينجا :"يبدو أنّ الحرب على تحديد المواقع قد بدأت. ففي الحوار الجاري مع الجماعات المسلحة،سوف يحصل على الوزارات والمال... من لديه العدد الأكبر من الرجال ومن يسيطرعلى أكبر عدد من المناطق. <br /> انّ الينداو هي تحت سيطرة اتحاد الوطنيين الكونغوليين تماماً. وقد اعِدَّ للهجوم ونُظِّمَ له. وأعتقد أن هذه الأفعال هي وسيلة يعتمدونها لوضع أنفسهم في الحوار مع الدولة والمجتمع الدولي ". واكّد الكاردينال نزابالاينجا ما صرّح عنه سابقاً المونسنيور خوان خوسيه أغيري مونس، أسقف بانغاسو، وهو وجود مرتزقة أجانب من بين مرتكبي الجريمة . وقال أسقف الينداو لنا أن بعض من كان في آخر مجموعة من المهاجمين لا يتكلم لا السانغو، اللغة الرسمية، ولا الفرنسية. وهذا يعني أنهم من المرتزقة التي تأتي لسرقة الماس والذهب وكل ما يمكن أن يسرق. وختم الكارينال قائلاً: "لقد أصبحنا أسفل بطن المنطقة وأخشى أن نصبح مزبلتها في نهاية المطاف.ولو ثابر الآخرون على شدّ الحبال فالأمر متروك لنا، بلدان وسط أفريقيا، لإيجاد الحلول التي هي اكثرسياسية منها عسكرية، يمكننا الحصول عليها من خلال الحوار وقبول التضحيات ولكن علينا تنفيذ الحلول التي نختارها. <br />Mon, 03 Dec 2018 12:18:55 +0100أمريكا/هندوراس- يتناقش الاساقفة في مواضيع الشباب والهجرة والبيئةhttp://www.fides.org/ar/news/65192-أمريكا_هندوراس_يتناقش_الاساقفة_في_مواضيع_الشباب_والهجرة_والبيئةhttp://www.fides.org/ar/news/65192-أمريكا_هندوراس_يتناقش_الاساقفة_في_مواضيع_الشباب_والهجرة_والبيئةتيغوسيغالبا – كان الشباب محورالجمعية العامة السنوية لاساقفة أمريكا الوسطى التي انعقدت في فالي دي انخيليس في هندوراس من 26 إلى 30 تشرين الثاني وذلك في تناغم مع السينودس الأخير للأساقفة عقب الايّام العالمية للشباب المقرر انعقادها في كانون الثاني في بنما. وكما ورد الى وكالة فيدس، فقد تضمّنت الرسالة الاخيرة مواضيع أخرى تمّ التركيز عليها خلال أعمال الجمعيّة : كالتضامن مع الأساقفة في نيكاراغوا والهجرة والبيئة. وانّ هذه الجمعيّة التي تنعقد كل عام منذ 75 سنة في بلد مختلف، فرصة لأساقفة بلدان أمريكا الوسطى لتبادل الخبرات الرعوية في واقع أمريكا الوسطى. وانّ الرسالة الموجّهة إلى شعب الله وجميع ذوي النوايا الحسنة هي بعنوان الآية التالية من الكتاب المقدّس : "لِذلِكَ عَزُّوا بَعْضُكُمْ بَعْضًا وَابْنُوا أَحَدُكُمُ الآخَرَ، كَمَا تَفْعَلُونَ أَيْضًا" بالإشارة إلى الشباب الذين يشكّلون الشريحة الاكبر من المجتمع والذين يواجهون تأثير التغير التكنولوجي في الاتصالات والهجرة المحتّمة والافتقار إلى فرص للتنمية الشخصية، وفرض الأيديولوجية بين الجنسين، والشعور بالإحباط وعواقب الفساد القوي والواسع النطاق في المجتمع. ثم اختتم الأساقفة أن مستقبل الشباب غير مؤكد ويؤدّي بهم الى الشعور بالضعف والقلق وانعدام الأمن والوحدة. وفي مجتمع اليوم، حيث "التجاوزي هو المخفف،" يلتزم الأساقفة بتنفيذ المبادئ التوجيهية لسينودس الأساقفة الأخير : "الاستماع للشباب والسير معهم وتنشئتهم" كما طلبوا انفسهم، وكما فعل يسوع المسيح القائم من بين الاموات مع تلاميذ عمواس. ودعوا آلاف الشباب الذين تلقوا سر التثبيت الذي عززّ حياتهم كتلاميذ مرسلين كأولئك الذين اختبروا اللقاء مع المسيح القائم من بين الاموات، لكي يكونوا أنفسهم من يبشّر الشباب بيسوع المسيح خصوصاً للذين هم بعيدين ولم يسمعوا قط بالحديث عنه. يتّسم وضع أمريكا الوسطى بالصعوبات والشكوك فالمؤسسات ضعيفة ويجب تعزيز الديمقراطية، ولذلك يرى الأساقفة انّ الحاجة ملّحة إلى تنشئة المسيحيين سياسياً لكي يعملوا وفقاً لقيم الإنجيل في تغيير الواقع. وعبّر أساقفة امريكا الوسطى بالحديث عن الأزمة الخطيرة في نيكاراغوا عن اتّحادهم مع اساقفة البلاد وجميع المؤمنين. واكدّوا على رغبتهم في السلام والعدالة والحرية والحوار الصادق كمسار باتجاه الديموقراطية ورفضهم لكل أشكال العنف ضد الأساقفة وضد أي شخص .وقد تأثرت في الآونة الأخيرة منطقة أمريكا الوسطى بشكل جديد للهجرة، الواسعة النطاق والمنظمة التي سلّطت الضوء على أسباب الهجرة القسرية، والمخاطر التي تمليها على كرامة الانسان وشكر الأساقفة التضامن الذي أبداه العديد من المجتمعات تجاه المهاجرين. تناول الاساقفة في الجزء الأخير من الرسالة العناية في البيئة، وأكّدوا على حق الجميع في المياه، وأدانوا استغلال الموارد الطبيعية التي تقوم بها الشركات بغياب السلطات المحلية ودعم مبادرة الكنيسة. وانّ تقديس المونسنيور روميرو وتطويب الشهداء الثلاثة من غواتيمالا الذي اتمموا حديثاً ، يدلّ على طريق إيمان التلاميذ الملتزمين بحياة وكرامة الانسان.<br />Mon, 03 Dec 2018 12:13:41 +0100آسيا/الفلبين- غرس ألفي شجرة بالتعاون مع السكان الأصليين عاملين بروحانية "كن مسبّحاً"http://www.fides.org/ar/news/65188-آسيا_الفلبين_غرس_ألفي_شجرة_بالتعاون_مع_السكان_الأصليين_عاملين_بروحانية_كن_مسب_حاhttp://www.fides.org/ar/news/65188-آسيا_الفلبين_غرس_ألفي_شجرة_بالتعاون_مع_السكان_الأصليين_عاملين_بروحانية_كن_مسب_حامدينة بويرتو برينسيسا - قامت الشعوب الأصلية التابعة لأسقفية بويرتو برينسيسا بغرس أكثر من 2000 شجرة في أراضيها عاملين بروحانية <br />الرسالة العامة البابوية كُنْ مُسَبَّحًا. وكما يطلع المونسنيورسقراطيس ميسيونا الذي قاد المبادرة وكالة فيدس فقد استمرت عملية الغرس يومين وجرت في قرى ساجباكين وبايوغ، وهي جزء من الأسقفية تغطي جزيرة بالاوان الفيليبينية. انّ الهدف النهائي لهذه الحملة التي سوف تستمر لمدة عام، هي غرس 10,000شجرة في المنطقة المحمية لجبل مانتالينجاهان، وهي ارضٌ يسكنها فقط السكان الأصليون. وصرّح الاسقف الذي كان مديراً للاعمال الرسولية البابوية في الفلبين سابقاً انّنا مدعوون جميعاً لنقوم بدورنا في رعاية بيتنا المشترك مسترشدين برسالة الأب الأقدس " كن مسبحاً"، وهو على قناعة انّه يمكن تحقيق الهدف وغرس 10,000 شجرة جديدة بمساعدة مجتمعات الشعوب الأصلية .تقع مناطق زرع الأشجار الجديدة على بعد 700 متر فوق مستوى سطح البحر، ويتطلب الوصول اليها أكثر من ساعة مروراً في الغابة .ويشرح الموسنيور مسيونا " انّه أكثر من مجرد مشروع بيئي هو بمثابة وسيلة للعيش فنحن نعطي 10 بيزو للسكان الأصليين مقابل كل شجرة يقومون بزرعها. وشكر زعيم جماعة السكان الأصليين الكنيسة لهذا المشروع. وقد أجرى مركز العمل الاجتماعي في أسقفية بويرتو برينسيسا بالتعاون مع منظمات المجتمع المدني، حملة توعيية عامة حول المواضيع البيئية قبل المباشرة بعملية الغرس وتمّ الحديث عن العلاقة بين الله والانسان والخلق بحسب المسيحية، وتمّ عرض النقاط الرئيسية للرسالة البابوية "كن مسبّحاً." <br /><br />Sat, 01 Dec 2018 14:05:57 +0100الفاتيكان- عرض الموقع الالكتروني والدليل والفيديو للشهرالإرسالي الاستثنائي في تشرين الاوّل 2019http://www.fides.org/ar/news/65184-الفاتيكان_عرض_الموقع_الالكتروني_والدليل_والفيديو_للشهرالإرسالي_الاستثنائي_في_تشرين_الاو_ل_2019http://www.fides.org/ar/news/65184-الفاتيكان_عرض_الموقع_الالكتروني_والدليل_والفيديو_للشهرالإرسالي_الاستثنائي_في_تشرين_الاو_ل_2019مدينة الفاتيكان - أطلق مجمع تبشير الشعوب والاعمال الرسولية البابوية العديد من المبادرات للتعريف عن الشهرالإرسالي الاستثنائي في تشرين الاوّل 2019 ابتداءً من الموقع الالكتروني www.october2019.va الذي تم إنشاؤه لتسويق الشهرالإرسالي الاستثنائي بهدف المساهمة من خلال الوسائل الاعلانية <br /> في إحياء اوقات الصلاة والتأمل في الرسالة الى الامم وأوضح الأب فابريزيو ميروني، الأمين العام للاعمال الرسولية البابوية ومدير المركز العالمي للتنشئة الإرسالية ووكالة فيدس. <br /> ويعرض الموقع عدة أقسام :أولّها يتناول النصوص الخاصة بالاعمال الرسولية البابوية وتعاليم الكنيسة بشأنها امّا الأقسام الأخرى فبعضها مخصّص لشهادات الطوباويين والقدّيسين وشهداء الأمس واليوم؛ وبعضها للتنشئة مع نصوص تخدم هذه الغاية؛ واخرى بعنوان "أصوات من العالم" مخصّصة لشهادات من المرسلين والأشخاص المسؤولين عن الاعمال الرسولية البابوية في مختلف البلدان. ويمكن ايضاً مطالعة الدليل الخاص بالشهرالإرسالي الاستثنائي تحت عنوان " معمّدون ومرسلون: كنيسة المسيح مرسلة في العالم " الذي تمّ تنفيذه بمبادرة من مجمع تبشير الشعوب والاعمال الرسولية البابوية والذي يتضمّن المشاركات التي ارسِلت<br /> من جميع أنحاء العالم والموجهة إلى المسيحيين في جميع أنحاء العالم.<br />يهدف الدليل إلى توفير المواد اللازمة لمساعدة الرعايا والأبرشيات على القيام بالتنشئة الروحيّة بالتعاون مع الكنائس المحلية التي تعتمد الاساليب المبدعة في مواجهة التحديات المتعلقة بالرسالة الى الامم في محيطها . وتضم أجزاء الدليل الابعاد الروحية التي اشار اليها الأب الأقدس في إعلان الشهرالإرسالي الاستثنائي: اللقاء الشخصي مع السيد المسيح في الكنيسة، وشهادة القدّيسين والشهداء في الرسالة والتنشئة الروحيّة للرسالة وللمحبّة. انّ النص موجود حالياً على الموقع باللغة الايطالية ويُمكن تحميله بصيغة pdf وسيُترجَم الى اللغة الإنكليزية والفرنسية والإسبانية والبرتغالية قبل نهاية السنة امّا النسخة المطبوعة فستكون جاهزة في شباط 2019.<br />وقد صُمِّمَ الشعاربشكل صليبٍ ارسالي تمثّل ألوانه القارات الخمس، وهي مشرقة وحيّة في الدلالة على انتصار القيامة. اماّ العالم فهو شفاف لأنّه لا حواجز ولا حدود للعمل الارسالي وهو ثمرة الروح القدس. وتظهرعبارة "معمّدون ومرسلون" المصاحبة للصورة، الميزتن الاساسيتين في حياة كلّ مسيحي: المعمودية والتبشير.<br />كما تمّ انتاج فيديو خاص للشهرالإرسالي الاستثنائي يُمكن تحميله من الموقع ويتناول معنى الرسالة اليوم التي هي عبارة عن رحلة عبر القارات: آسيا وسري لانكا وأمريكا وإكوادور والأراضي المقدسة وأمريكا والمكسيك والولايات المتحدة الأمريكية وأفريقيا وغانا وكينيا وتنزانيا وأوغندا وأوقيانوسيا وأستراليا وآسيا واليابان.<br /><br /><br />Fri, 30 Nov 2018 16:03:53 +0100أفريقيا/توغو- تنزل المعارضة الى الشوارع ويتصاعد التوتر قبل الانتخابات البرلمانيةhttp://www.fides.org/ar/news/65180-أفريقيا_توغو_تنزل_المعارضة_الى_الشوارع_ويتصاعد_التوتر_قبل_الانتخابات_البرلمانيةhttp://www.fides.org/ar/news/65180-أفريقيا_توغو_تنزل_المعارضة_الى_الشوارع_ويتصاعد_التوتر_قبل_الانتخابات_البرلمانيةسوكودي – تؤكّد مختلف مصادر محليّة لوكالة فيدس انّ الازمة السياسية على حالها في البلاد التي تتحضّر لإجراء الانتخابات البرلمانية في 20 كانون الأول من هذا العام . وقد نظّمت المعارضة مظاهرتين، أحدهما في 29 تشرين الثاني والآخر في اوّل كانون الأول. لومي وكباليميه واتاكبامي وكارا وسوكوديه وباسارهي المدن التي اختارها التحالف الذي يضم الأحزاب المعارضة. ويطالب قادة التحالف أن تتوقف عملية الانتخابات ويدعون السكان إلى النزول إلى الشوارع.<br />يطلب التحالف إعادة تنظيم مكتب اللجنة الانتخابية الوطنية المستقلة ، وجميع الأعمال التحضيرية للانتخابات. وأعلن التحالف أنه لن يقدّم مرشحين، وأنه سوف يدعو إلى مظاهرات جديدة للتنديد بالمخالفات في العملية الانتخابية. صدّقت المحكمة الدستورية على قوائم 12 حزباً و 17 قائمة أخرى لمرشحين مستقلين. وسوف تبدأ الحملة الانتخابية رسمياً في 4 كانون الاوّل. وقالت منسقة التحالف بريجيت أدجاماجبو-جونسون للإذاعة المحلية "أننا لا نريد انتخابات مزوّرة في توغو، لن ندعم المهزلة التي هي في قيد الاعداد . وقد لجأنا فعلاً إلى لجنة الجماعة الاقتصادية لدول غرب أفريقيا، وهي الهيئة الإقليمية التي تتابع عن كثب الأزمة السياسية في توغو. نحن نريد فقط ممارسة حقنا الدستوري في التعبير عن معارضتنا في ظلّ هذه الأحداث." وحذر وزير الأمن يارك داميهامي من العنف الرامي إلى عرقلة عملية الانتخابات. وقال " انّ المقاطعة خيار ديمقراطي. نحن لا نريد أن نجلب الدمار أو أعمال شغب." في أيلول عام 2017، تدفقّ مد البشري في شوارع لومي وفي عدة مدن رئيسية في الشمال بناءً على طلب التحالف باستقالة الرئيس فاورى غناسينغبي الموجود في السلطة منذ عام 2005 بعد وفاة والده الذي حكم البلاد لمدة 38 عاماً. <br /><br />Fri, 30 Nov 2018 21:23:52 +0100أفريقيا/الكاميرون- الافراج عن المرسلين المخطوفينhttp://www.fides.org/ar/news/65181-أفريقيا_الكاميرون_الافراج_عن_المرسلين_المخطوفينhttp://www.fides.org/ar/news/65181-أفريقيا_الكاميرون_الافراج_عن_المرسلين_المخطوفينياوندي – يتحدّث المرسلون الذين اختطفوا يوم 23 تشرين الثاني لاوّل مرّة بعد الافراج عنهم :" نشكر الجميع على تضامنهم معنا خلال الفترة الذي كنا فيها مخطوفين. لم تكن التجربة سهلة. لقد فكّرنا كثيراً وصلينا لشهداءنا في الجماعة أثناء اللحظات الأكثر صعوبة. وشعرنا بدفء صلاتكم ومحبّتكم.<br /> ونحن الآن في رعيتنا في دوالا ونريد البدء في التفاوض من أجل إطلاق سراح السائق الذي يعمل لدينا بيرسون جيري. نحن على قيد الحياة. ورغم الشائعات التي تحدّثت عن جود وبلاسيد وهابيل والسائق، كنا فعلاً خمسة! وفي الواقع، انّ كاهن الرعية الاب ينية اناكلت جاء للتفاوض من أجل إطلاق سراحنا وتمّ احتجازه هو ايضاً ليطلق سراحه فيما بعد.ونحن الآن جميعاً في دوالا . وقد اصدرت جماعة ابناء قلب مريم الطاهر البيان التالي:" نشكر اللله لانّه تمّ الافراج عن اخوتنا في الجماعة وكانوا قد اختطفوا في 23 تشرين الثاني ونشكر الجميع لرسائل التضامن والاتّحاد والصلاة الذي خصّونا بها.ليباركنا الله جميعاً! "وتحتفل الجماعة حالياً بإطلاق سراح الاخوة وهم الاب جود تاديو لانغي، المسؤول عن المبتدئين ومدير منشورات الاباء في الكاميرون والاب بلاسيد مونتونج جوه والطالب هابيل فونديم ندية والاب ياني ناكليت . تمّ اختطاف اعضاء الجماعة في 23 تشرين الثاني من قبل اﻻنفصاليين في المنطقة الناطقة بالانكليزية قي البلاد، بينما كانوا متوجّهين الى مانينج لتقديم المساعدات إنسانية لضحايا النزاع في المنطقة. . سافر المرسلون إلى دوالا، بينما ما زال سائق السيارة محتجزاً. تتزايد أعمال العنف ضد رجال الدين في النزاع القائم في المنطقتين الناطقتين بالإنجليزية في الكاميرون. في 21 تشرين الثاني، قُتِلَ الاب قزمان أومبوتو أندري، وهو أحد المرسلين من الجنسية الكينية المنتمين إلى مرسلين القديس يوسف في منطقة ميل هيل في كيمبونج، على بعد بضعة كيلومترات من ميمفي، عاصمة مقاطعة جنوب شرقي البلاد. Fri, 30 Nov 2018 21:22:07 +0100آسيا/كازاخستان- انّ " قرية السفينة" هي واحة للأطفال الكازاخستانيينhttp://www.fides.org/ar/news/65173-آسيا_كازاخستان_ان_قرية_السفينة_هي_واحة_للأطفال_الكازاخستانيينhttp://www.fides.org/ar/news/65173-آسيا_كازاخستان_ان_قرية_السفينة_هي_واحة_للأطفال_الكازاخستانيينألماتي - تحدّثت جمعيّة " قرية السفينة" الى وكالة فيدس عن رسالتها قائلة "بالنّظر الى الفتيات الأكبر سناً اللواتي تعلّمن الأطفال الذين وصلوا مؤخراً الى قرية السفينة، يحدث لنا ان نفكّر: كم كان اجمل لو كانت امّهات الاطفال الحقيقية بدلاً من هذه الفتيات. ولكن هذه هي قصتهم وقد دخلنا في حياتهم لإعطاء هؤلاء الصغار ما نقدر من الحبّ ولنرافقهم في نموّهم ". تستقبل"قرية السفينة" في تالجار قرب ألماتي، برئاسة المرسل الاب غيدو تريزان الأطفال المعاقين أو الأيتام أوالذين لديهم صعوبات عائليّة. تأسسّت الجمعية في 1 حزيران عام 2000 وقد شهدت في هذه السنوات الثمانية عشرعلى قصص العديد من الأطفال والمراهقين الذين كبروا وانطلقوا في حياتهم أو امضوا في" قرية السفينة" فترة وجيزة سمحت لعائلاتهم بالتغلب على الأوقات الصعبة. ولم يُنظّم اي احتفالٍ خاص في الذكرى السنوية للجمعيّة، ولكن مثل كل سنة، شارك الأصدقاء فرح المناسبة خصوصاً انّ العديد منهم جزء لا يتجزأ من تاريخها. وأخيراً، خلال الأشهر القليلة الماضية، تمكّن الأطفال في قرية تالجار من الحصول على العناية الطبيّة للأسنان بفضل اثنين من الأطباء الإيطاليين الذين يثابرون بانتظام على العمل التطوعي في القرية. ومنذ عام 2007 ، تمّ افتتاح المركز الطبي و عيادة جراحة الأسنان وغرفة الأشعة، وكذلك العلاج الفيزيائي في المركز.انّ القرية حالياً موطن لحوالي 70 طفلٍ يتيم أويعاني من مشاكل عائليّة، ويعاني حوالي الثلاثين طفلاً من ذوي العاهات الجسدية والعقلية. بدأت الخطوات الأولى في عام 1997عندما اُقفلَ احد دارالأيتام واليوم يتمّ استقبال الأطفال من الأسر المفككة بسبب العنف أو الإدمان على الكحول. .<br />Thu, 29 Nov 2018 17:17:54 +0100آسيا/العراق- الرئيس العراقي إلى البطاركة الكاثوليك: دعوت البابا لنصلّي معاً في ذكرى ابراهيمhttp://www.fides.org/ar/news/65176-آسيا_العراق_الرئيس_العراقي_إلى_البطاركة_الكاثوليك_دعوت_البابا_لنصل_ي_معا_في_ذكرى_ابراهيمhttp://www.fides.org/ar/news/65176-آسيا_العراق_الرئيس_العراقي_إلى_البطاركة_الكاثوليك_دعوت_البابا_لنصل_ي_معا_في_ذكرى_ابراهيمبغداد - أوضح الرئيس العراقي برهم صالح الذي استقبل بطاركة الكنائس الشرقية الكاثوليك الموجودين في بغداد لاجتماعهم السادس والعشرين وذلك يوم 28 تشرين الثاني في قصر السلام انّ مبدأ المواطنية يقوم على عيش الجميع في الأرض كلّها، في بلدٍ يكون فيه جميع المواطنين على قدم المساواة، دون أي تمييز للهوية الثقافية أو العرقية أو الدينية. بلدٍ حيث لا يُطبَّق فيه على أي جماعة تعريف الأغلبية أو الأقليّة. واطلع الرئيس برهم صالح، الذي ينتمي للأقلية الكردية، وقال انّه عازم على القيام بدور الوصي على الدستور العراقي وحماية التنوع وإشاعة روح التسامح والتعايش كعلامة على أصالة المصالحة الوطنية. وأكّد الرئيس أنه لن يتكلّم عن فئات الأغلبية أو الأقلية في تعامله مع المسيحيين وجميع المكونات الحيوية الأخرى للشعب العراقي. وبالإضافة إلى ذلك، وبعد سماع توصيات ومطالب ممثلي الكنائس الكاثوليكية في الشرق الأوسط، أشار برهم صالح إلى اجتماعه الأخير مع البابا، الذي حصل في الفاتيكان يوم السبت 24 تشرين الثاني وقال انّه دعا البابا لزيارة العراق للصلاة مع سائر الزعماء الدينيين في ذكرى أبراهيم، أب جميع المؤمنين. يشارك في اجتماع البطاركة الكاثوليك الذي يستضييفه البطريرك لويس رافائيل ساكو والذي يتنتهي يوم الجمعة 30 تشرين الثاني، البطريرك الماروني بشارة بطرس الراعي وبطريرك الأقباط الكاثوليك إبراهيم إسحاق سيدراك، وبطريرك الروم الملكيين الكاثوليك يوسف العبسي، وبطريرك الأرمن الكاثوليك كريكور XX غابرويان وبطريرك السريان الكاثوليك اغناطيوس يوسف الثالث يونان، والاسقف وليام شمالي نيابةً عن بطريرك اللاتين في القدس والاستاذة ثريّا بشعلاني الامينة العامّة لمجلس كنائس الشرق الاوسط. <br />Thu, 29 Nov 2018 16:33:43 +0100آسيا /الصين- الصينيون الكاثوليك والاهتمام بالفقراء ونقل محبة الله من خلال الاعمال الصغيرةhttp://www.fides.org/ar/news/65167-آسيا_الصين_الصينيون_الكاثوليك_والاهتمام_بالفقراء_ونقل_محبة_الله_من_خلال_الاعمال_الصغيرةhttp://www.fides.org/ar/news/65167-آسيا_الصين_الصينيون_الكاثوليك_والاهتمام_بالفقراء_ونقل_محبة_الله_من_خلال_الاعمال_الصغيرةبكين – عاشت المجتمعات الكاثوليكية في برّ الصين الرئيسي اليوم المخصّص لفقراء العالم الذي دعا اليه البابا فرانسيس الأحد 18 تشرين الثاني 2018 من خلال القيام بمبادراتٍ صغيرة والاهتمام بالقريب ونقل محبّة الله لا سيما لأضعف الفئات وافقرها. ، تعزّز المجتمعات الكاثوليكية الصينية في شهرتشرين الثاني الصلوات والقيام بالأعمال الخيرية. ووفقاً للمعلومات التي حصلت عليها فيدس من مختلف الابرشيات، كان المؤمنون نشطين جداً في المشاركة والعيش اليوم العالمي للفقراء في أبرشية تانغ نان في كسيان، في مقاطعة شان الحادي عشر. منذ الصباح، أعدّت راهبات الفرنسيسكان الإفطار التقليدي للمشردين؛ وبعد القداس، افتتح الفريق الرعوي المائدة الخيرية التي تعمل بإنتظام في خدمة المحتاجين، وتلقى جميع الضيوف هدية وهي كناية عن حصّة من الفواكه قدّمها المؤمنون وغير المسيحيون الذين رغبوا في المساهمة بالتضامن مع المتطوعين. تتحقق الاهداف الخيرية من خلال المساعدات الثمينة للتعليم: قدّم الكهنة والمتطوعون من جمعية خيرية جين 46.600 يوان للمنح الدراسية للأطفال والشباب من 53 أسرى فقيرة في المنطقة الجبلية من يون نان. يتحدّث المتطوعون في أبرشية هانغ تشو في مقاطعة جيانغ ويقولون انّ الباس لا يغير حياة الاشخاص ولكنّه على الأقل يسمح لهم بتمرير فصل شتاء دون معاناة البرد وفي الواقع، بدأ المتطوعون في الأسابيع الأخيرة بجمع الملابس الشتوية والبطانيات التي أرسلت بعد ذلك إلى دار الأيتام التابع لأبرشية تاي شينغ، في مقاطعة هيي بي. من 14 إلى 18 تشرين الثاني، قام موظفو مركز العمل الاجتماعي في أبرشية فنغ تشي في منغوليا الداخلية بجلب الأغذية والسلع الأساسية إلى حوالي 20 أسرة فقيرة ومحرومة، والى الأطفال ذوي الإعاقات الشديدة، الذين يعيشون في السهوب الواسعة. وزار المركز 219 من الأسر في فقر مدقع، وسلّم 14 طناً من المواد الغذائية في أوائل كانون الثاني وحتّى 18 شباط 2018، .شكر الاب تشاو، رئيس المركز، جميع الجهات المانحة السخية خلال القداس الذي يحتفل به في اليوم العالمي للفقراء، ودعا جميع المؤمنين للاهتمام بالضعفاء والمهمشين، ليس مرة واحدة فقط، ولكن كل يوم من السنة، التظاهر والتعبير العملي عن حب الله. <br /><br />Wed, 28 Nov 2018 23:27:10 +0100آسيا/سنغافورة- الكاثوليك في مساعدة اللاجئين المسلمين من روهينياhttp://www.fides.org/ar/news/65163-آسيا_سنغافورة_الكاثوليك_في_مساعدة_اللاجئين_المسلمين_من_روهينياhttp://www.fides.org/ar/news/65163-آسيا_سنغافورة_الكاثوليك_في_مساعدة_اللاجئين_المسلمين_من_روهينياسنغافورة - تقوم خدمة اللاجئين اليسوعية في سنغافورة بمساعدة اللاجئين المسلمين الآتين من روهينيا وذلك بتأمين التعليم والتدريب المهني لهم بفضل مساعدة العديد من المتطوعين الكاثوليك المحليين والمساهمة الاقتصادية للكنيسة المحلية التي تسعى لتوفير الدعم في هذه الازمة التي تؤثر على أكثر من 000 700 لاجئ من الروهينجيا في ميانمار في بنغلاديش المجاورة بسبب القمع العسكري. تشمل الأنشطة والمشاريع جمع الأموال، وتنظيم رحلات ارسالية وحملات للتوعية الثقافية حول حالة اللاجئين والمشردين من خلال المعارض والمؤتمرات.استضافت مختلف الكنائس في سنغافورة مثل كنيسة القديس إغناطيوس والرحمة الإلهية وكنيسة القديس انطونيوس و كاتدرائية الراعي الصالح، المعارض والصلوات والاجتماعات لعرض حالة هؤلاء اللاجئين. يُطلِع احد المتطوعين الكاثوليك جيريمي ليم وكالة فيدس عن خبر ته في مساعدة اللاجئين في بازار كوكس وهي بلدة بنغلاديشية،: " لقد اكتشفت جانبا جديداً من الحياة المسيحية: بالإضافة إلى الصلوات واتسابيح، عشت تجربة المسيح الذي لمس الأبرص، اختبرت الكنيسة كمستشفى ميداني ترحب بالمصابين."وتؤكّد دوريس خو وهي متطوّعة كاثوليكية آخرى أن الذهاب إلى مخيمات اللاجئين تتيح الفرصة للوصول إلى الإخوة والاخوات الذين همّ محرومين وعيش الإيمان الحقيقي. انّ أولوية خدمة اللاجئين اليسوعية هي العمل مع الشركاء في إندونيسيا وتايلند لتحسين الوصول الى التعليم النوعي وتوفير المشورة القانونية والدعم النفسي-الاجتماعي للاجئين وطالبي اللجوء. من ناحية أخرى ،يواصل المتطوعون حملات التوعية للمؤمنين لكي يعوا بوضوح القضايا التي يعاني منها هؤلاء اللاجئين، . ومن بين المبادرات الحالية، للأطفال في التعليم، والرعاية الصحية وبرامج تعليمية للاطفال والخدمات الاجتماعية. <br />Tue, 27 Nov 2018 22:51:44 +0100أفريقيا /الكاميرون- انّ المرسلين المخطوفين على قيد الحياة ويتمّ العمل للإفراج عنهمhttp://www.fides.org/ar/news/65165-أفريقيا_الكاميرون_ان_المرسلين_المخطوفين_على_قيد_الحياة_ويتم_العمل_للإفراج_عنهمhttp://www.fides.org/ar/news/65165-أفريقيا_الكاميرون_ان_المرسلين_المخطوفين_على_قيد_الحياة_ويتم_العمل_للإفراج_عنهمياوندي - يتحدّث الى فيدس الاب خوسيبا كاميرواجا، الأمين عام لرهبنة أبناء قلب مريم الطاهرعن الرهبان الثلاثة الذين خُطِفوا في جنوب غرب الكاميرون قائلاً :"علمنا أن المرسلين هم على قيد الحياة، ويبدو أنهم في حالة جيدة." . تم خطف المرسلين الثلاث في بعد ظهر يوم 23 تشرين الثاني في باسيبانج وهم الاب حود ثاديوس لانغي بسبانغ الشماس بلاسيد مونتونج والاخ المبتدئ. و يشير الاب كاميرواجا الى انّ علماني اختطف معهم وهو يعمل كسائق . كان الأربعة متّجهين الى المنطقة الناطقة بالانكليزية لتوزيع الغذاء والضروريات الأساسية إلى السكان المحليين الذين يعانون من الحرب الأهلية. ويوضّح الاب كاميرواجا انّه في اتصال دائم مع الرئيس العام للرهبنة في الكاميرون، لكن الأنباء التي وردت حتى الآنهي غير دقيقة وتبدو الأمور غير واضحة. ويختم الامين العام للرهبنة "أننا نعرف من هي المجموعة التي اختطفتهم، ولكن أنه من غير المناسب الإفصاح عن اسمها لأسباب أمنية،خصوصاً في هذه المرحلة من السعي للوصول الى نتيجة ايجابية فيما يتعلّق بإطلاق سراح المرسلين. " <br />Tue, 27 Nov 2018 22:26:58 +0100