إفريقيا/زامبيا - رسالة من أسقف مونغو إلى المؤمنين لكي يشاركوا في الانتخابات "رغم سلوك وسائل الإعلام الرسمية الخاطئ"

الخميس, 4 أغسطس 2016 اساقفة   انتخابات   وسائل إعلام  

لوساكا (وكالة فيدس) – "فيما تستعد زامبيا للتوجه إلى صناديق الاقتراع في 11 أغسطس – ذكرى القديسة كلارا الأسيزية – نطلب شفاعة القديسة كلارا، بخاصة لمصلحة المعنيين بمختلف الطرق في وسائل الإعلام". هذا ما كتبه سيادة المونسنيور شينياما شينيامبا، أسقف مونغو في رسالة إلى المؤمنين أرسل نصها إلى وكالة فيدس.
أشار الأسقف إلى أن "البلاد ستصوت مدركة الطريقة التي سمح بها الزامبيون لوسائل الإعلام الرسمية – ZNBC، Times of Zambia، Daily Mail، ZANIS، NAIS – بإتلاف أخلاقياتها المهنية من خلال التحدث دائماً عن الحزب الحاكم".
أضاف المونسنيور شينيامبا: "يبدو أن سلوك وسائل الإعلام الرسمية ترك اللجنة الانتخابية عاجزة، مع العلم بأن يد الحكومة موجودة وسط المؤسستين، وعزز نشأة وسائل إعلام على الإنترنت أصبحت المتحدثة باسم الأحزاب المعارضة. في ظل كل هذه التحديات الإعلامية في الفترة الانتخابية، ينبغي على اللجنة الانتخابية بعد تصويت هذه السنة أن تراجع قانون السلوك الانتخابي في قسمه المتعلق بوسائل الإعلام".
ختاماً، دعا أسقف مونغو المؤمنين إلى الصلاة من أجل السلام في البلاد والتوجه إلى صناديق الاقتراع للتصويت. قال: "تسلحوا ببطاقة التصويت وليس برمحٍ. تصويتكم هو ما يلزم في النهاية وليس العنف. فيما تنتظرون التصويت، تذكروا ملايين الزامبيين الذين لا يقدرون فعل ذلك لأنهم قاصرون. إذا كنتم تفضلون أنانيتكم على مستقبل أولئك العاجزين عن التصويت، سوف تحاسبون".
وكان مجلس أساقفة زامبيا قد شجب أعمال العنف التي تميز حالياً الحملة الانتخابية، بالإضافة إلى موقف كاره للأجانب من قبل شريحة من السكان إزاء طالبي لجوء موجودين في البلاد. (وكالة فيدس 04/08/2016)


مشاركة: Facebook Twitter Google Blogger Altri Social Network
اساقفة


انتخابات


وسائل إعلام