أفريقيا/مصر- سوف يحضر الرئيس سيسي الامسية الميلادية الذي يترأسّها البطريرك القبطي تواضروس

الجمعة, 4 يناير 2019 الشرق الأوسط   الكنائس الشرقية   الميلاد   حوار   الجنسية  

CoptsUnited

القاهرة ( وكالة فيدس ) – سوف يشارك الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي هذا العام ايضاً في القداس الرسمي ليلة عيد الميلاد المقرر عقده في الكاتدرائية الجديدة المكرسة لولادة يسوع والتي بنيت في ما ستكون العاصمة الجديدة في مصر الإدارية. انّ مشاركة الرئيس المصري في الاحتفال الرسمي الأكثر اهميّة هي الخامسة من نوعها وستقوم وسائل الإعلام المصرية بنقل الذبيحة الالهية الذي يترأسّها بطريرك الكنيسة القبطية تواضروس الثاني مباشرةً كونها نوعاً من التدشين الرسمي للكاندرائيّة التي اقيم فيها قدّاس الميلاد في العام الماضي بينما كانت قيد الانشاء. وانّ نقل مشاركة السيسي في قدّاس الميلاد مباشرة على التلفزيون الوطني يهدف الى التأكيد على الروابط القويّة بين أكبر الطوائف المسيحية في الشرق الأوسط والزعيم الحالي لمصر. وانّ السيسي هو الرئيس المصري الأول الذي شارك في الصلوات الطقسية للأقباط. تركّز سياسة السيسي على كون الاقباط مكوّناً سياسياً للهوية المصرية. انّ الكاتدرائية الجديدة (انظر الصورة) تمثل رمزاً للسياسة الاستراتيجية التي يعتمدها السيسي للتأكيد على التضامن مع الكنيسة القبطية. ساهمت الرئاسة المصرية ب 100 ألف جنيه مصري كدفعة اولى لبناء الكاتدرائية. ووفقاً للرئيس المصري، انّها تمثّل مكاناً جديداً للصلاة وهي رسالة إلى مصر والعالم. وتقدّم وسائل الإعلام المصرية الكاتدرائية القبطية بوصفها أكبر كنيسة في الشرق الأوسط.  وتشير هندسة الكاتدرائية الى سفينة نوح وفقاً للتقليد القبطي تُصوَّر الكنيسة كقارب الخلاص الذي يُبحر عبر التاريخ نحو السماء. يريد السيسي بناء أكبر مسجد في البلاد على بعد 45 كلم شرق القاهرة في الخطة الحضرية للعاصمة الإدارية الجديدة بهدف تقديم الكاتدرائية والمسجد كرمزين التعايش والوحدة الوطنية . (ج.ف.)(وكالة فيدس 4/1/2019).


مشاركة: