أميركا/المكسيك - تحرير الكاهن الذي اختُطف في تاماوليباس

الجمعة, 31 مارس 2017

تاماوليباس (وكالة فيدس) – "حُرر الأب أوسكار لوبيز نافارو البالغ 40 عاماً يوم 30 مارس". هذا ما أعلنه أسقف تامبيكو شخصياً، سيادة المونسنيور خوسيه لويس ديبيلدوكس مارتينيز. وحرص على إعلام الصحافة المحلية أنه على الرغم من أنه لم يتمكن من التحدث مباشرة مع الكاهن لأن هذا الأخير كان مُنهكاً يأخذ قسطاً من الراحة بعد تجربة صعبة، إلا أنه علِم أنه بخير.
ووفقاً للمعلومات الواردة إلى وكالة فيدس، قال الأسقف عن تحرير الكاهن: "الأمر لا يتعلق بالمبلغ المالي على ما أعتقد، بل بصلوات كثيرين، وبالضغط الذي مارسته وسائل الإعلام، وبالاهتمام الذي أظهرته السلطات لحلّ هذه المسألة". فضلاً عن ذلك، قال: "المهمّ أنه بخير".
وذكرت إذاعة محلية أن الخاطفين كانوا قد اتصلوا بكهنة جماعة مرسلي المسيح الوسيط المسؤولين عن رعية القديس يوسف العامل في ألتاميرا التي يمارس فيها الأب لوبيز نافارو خدمته، لطلب فدية كبيرة جداً. فقال الكهنة أنه كان من المستحيل جمع هذا المبلغ وأنهم لم يُقدموا شكوى للشرطة خشية تعريض حياة الكاهن المُختطف للخطر. (وكالة فيدس 31/03/2017)


مشاركة: Facebook Twitter Google Blogger Altri Social Network