آسيا/الأردن - السياحة في المملكة الهاشمية تركّز على "المواقع المسيحية"

الجمعة, 24 فبراير 2017 رحلات حجّ   الكنائس الشرقية  

petranationaltrust.org

عمّان (وكالة فيدس) – تتحول السياحة الدينية البيبلية وبخاصة "الإرث المسيحي" الوطني أكثر فأكثر إلى محور استراتيجيات الحكومة الأردنية لتشجيع توافد الزوار الأجانب إلى المملكة الهاشمية. فخلال الأيام الأخيرة، أجرت لينا عناب، وزيرة السياحة والآثار الأردنية الحالية، زيارة "ترويجية" إلى لبنان لكي تعرض على الممثلين عن الكنائس ووكالات السياحة اللبنانية المواقع البيبلية الموجودة في الإنجيل وفي تاريخ الكنيسة والتي قد تصبح محطّ مزيد من الترويج السياحي.
في مؤتمر عُقد في فندق هيلتون، قالت الوزيرة: "بإمكان السياحة بين بلدينا أن تكون أكثر حيوية إذا عملنا من أجل زيادة الوعي بمواقعنا السياحية بطريقة ملائمة. الهدف من هذه الزيارة إلى لبنان هو تطوير السياحة الدينية، والبطريرك الماروني بشارة الراعي أبدى اهتماماً كبيراً بهذه المسألة". وأشارت الوزيرة إلى الإرث الأثري البيبلي والمسيحي الأكثر شعبية في الأردن (مثل بيت عنيا، مادبا، جبل نيبو، عنجرة، السلط، جرش، البتراء والعقبة). بدوره، لخص الأب خليل علوان، معاون البطريرك الماروني بشارة بطرس الراعي، عمل الجمعية اللبنانية لتنمية الحج الديني والسياحة التي يرأسها، مذكراً أن "المسيح مرّ بصور، والسينودسات الكنسية الأولى عُقدت في بيروت، طرابلس وصور". (وكالة فيدس 24/02/2017)


مشاركة: Facebook Twitter Google Blogger Altri Social Network