إفريقيا/جنوب السودان - أسقف ياي يطالب بتحقيق العدالة للراهبة السلوفاكية التي قُتلت في مايو الفائت

الجمعة, 10 فبراير 2017 اساقفة   مرسلون  

جوبا (وكالة فيدس) – طلب سيادة المونسنيور إركولانو لودو تومب، أسقف ياي في جنوب السودان، أن "تُحقَّق العدالة للأخت فيرونيكا راكوفا"، متسائلاً عن سبب صمت حكومة جوبا إزاء مقتل الراهبة.
في السادس عشر من مايو الفائت، تعرضت الأخت فيرونيكا راكوفا، الراهبة السلوفاكية من أخوات الروح القدس المرسلات ومديرة مركز القديسة بخيتة الطبي في ياي، لإصابة بالغة عند حاجز تسيطر عليه القوات المسلحة في جنوب السودان. وأسلمت الأخت فيرونيكا راكوفا روحها لله في 20 مايو في كينيا في مستشفى نيروبي الذي كانت قد نُقلت إليه.
وصل التحقيق في موت الراهبة إلى طريق مسدود. لذلك، يسأل أسقف باي الآن باسم عائلة الراهبة عن سبب صمت السلطات في حين كانت قد أعلنت في البداية عن عمليات اعتقال مرتبطة بالقضية. (وكالة فيدس 10/02/2017)


مشاركة: Facebook Twitter Google Blogger Altri Social Network