آسيا/العراق - عائلة مسلمة من تلكيف استقبلت سراً امرأة مسيحية في بيتها خلال سنوات النظام الجهادي

الأربعاء, 25 يناير 2017 حروب   جهاديون   إسلام  

Facebook

تلكيف (وكالة فيدس) – تُدعى جورجيت حنا وتبلغ 60 عاماً. هي مسيحية عراقية وجدتها القوات الحكومية الأسبوع الماضي في منزل عائلة مسلمة عندما استعادت مدينة تلكيف بعد حوالي ثلاث سنوات من خضوعها لحكم الميليشيات الجهادية لتنظيم داعش. خلال تفتيش المدينة، وجد الجنود العراقيون هذه المرأة المسيحية في بيت عائلة مسلمة، حسبما جاء في بيان ورد في صحيفة العربي الجديد وأعاد موقع Baghdadope الإلكتروني نشره بالإيطالية.
لم تستطع جورجيت الهرب في يونيو 2014، كما فعل مسيحيون آخرون عندما كانت تلكيف على وشك السقوط بين أيدي الجهاديين. فوجدت لها ملجأ منذ ذلك الحين في كنف عائلة جيران مسلمين أخفوها طوال تلك الفترة في بيتهم واهتموا بها. ووفقاً للمقالة عينها، غطّت المرأة رأسها بحجاب عندما رأت جنود الجيش الحكومي ظناً منها أنهم عناصر من تنظيم داعش. وبعد أن علمت أن المدينة تحررت من نير الجهاديين، خرجت إلى الشارع واضعة حداً لعامين ونصف من العزلة القسرية. (وكالة فيدس 25/01/2017)


مشاركة: Facebook Twitter Google Blogger Altri Social Network