أميركا/فنزويلا - أول اتفاق بين الحكومة والمعارضة، والكنيسة تؤدي دور الوسيط

الثلاثاء, 25 أكتوبر 2016 سياسة   نمو   ديمقراطية  

كاراكاس (وكالة فيدس) – أعلن رئيس أساقفة كاراكاس، نيافة الكاردينال خورخي أوروسا سافينو، أن الحوار الذي سيبدأ بين الحكومة والمعارضة "هو أمر جيد جداً". وأشار إلى أن مبعوث الكرسي الرسولي، سيادة المونسنيور إمير بول تشيريغ، النائب الرسولي في الأرجنتين، "مسرور جداً" نتيجة تحديد تاريخ لبدء الحوار.
وقد أعلن الكارينال في حديثه أمس عبر أثير إذاعة Union: "رئيس الأساقفة مسرور جداً لأن الخطوة الأولى اتُخذت، أي اتفاق الممثلين عن الحكومة والأحزاب المعارضة حول مواضيع الحوار ومنهجيته وبرنامجه على أساس لقاءات تمهيدية".
ووفقاً لمعلومات وكالة فيدس، أشار الكاردينال أوروسا إلى أن الزيارة التي أجراها الرئيس نيكولاس مادورو عصر أمس للبابا فرنسيس "جيدة جداً" لأن صاحب القداسة برأيه "طلب منه أن يفعل كل ما في وسعه لحل المشاكل التي نواجهها حالياً". (وكالة فيدس 25/10/2016)


مشاركة: Facebook Twitter Google Blogger Altri Social Network