إفريقيا/جمهورية الكونغو الديمقراطية - مقتل كاهن في لوبومباشي واستنكار الأساقفة للاعتداءات على الرعايا والأديرة

الاثنين, 24 أكتوبر 2016 مرسلون ضحايا  

كينشاسا (وكالة فيدس) – قُتل كاهن في جنوب جمهورية الكونغو الديمقراطية. إنه الأب جوزيف موليمبي نغولي، 51 عاماً، كاهن رعية القديس مارتن في بلدة كاتوبا في لوبومباشي، عاصمة مقاطعة كاتانغا العليا. في ليل 21-22 أكتوبر، كمن له مجهولون فيما كان عائداً إلى بيته. فأصيب بطلقات من سلاح كلاشنيكوف ببطنه.

استنكر أساقفة الكونغو تدهور الأوضاع الأمنية في مناطق شاسعة في البلاد في الرسالة التي نشروها في ختام اجتماع لجنة مجلس الأساقفة المكلفة بمتابعة العملية الانتخابية. قالوا: "نحن قلقون حيال الوضع السياسي والمعلومات التي تشير إلى وضع انعدام الأمان في عدة نواحٍ من بلادنا: المجازر المتكررة في شمال كيفو، بخاصة في مدينة وأراضي بيني، رغم نداءات التحذير؛ أعمال القتل في كاساي الوسطى نتيجة المواجهات بين القوات النظامية ومقاتلي القائد التقليدي كاومينا-نسابو؛ الصراعات بين الجماعات التي تؤدي إلى الموت في عدة مقاطعات لا سيما في كاتانغا؛ الأحداث الحزينة التي وقعت في 19 و20 سبتمبر في كينشاسا وتفشي اللصوصية".

علاوة على ذلك، شجب الأساقفة "الاعتداءات على الرعايا وبعض الرهبنات، بخاصة في كينشاسا وكنانغا وبوكافو". (وكالة فيدس 24/10/2016)


مشاركة: Facebook Twitter Google Blogger Altri Social Network