إفريقيا/مصر - الشباب الأقباط الذين حكم عليهم بسبب سخريتهم من الهمجية الجهادية هاجروا إلى سويسرا

الجمعة, 9 سبتمبر 2016 الكنائس الشرقية   تجديف  

Morning Star News

المنيا (وكالة فيدس) – هاجر التلاميذ الشباب الأربعة الذين حكم عليهم في فبراير الفائت بالسجن لمدة خمس سنوات، إلى سويسرا حيث سيقدمون طلبات لجوء. فكانوا قد اتهموا بالإساءة إلى الدين الإسلامي بسبب نشرهم في ربيع 2015 فيديو من بضع ثوانٍ صوروه بهاتف محمول وقلدوا فيه ذبح مسلم وهو يصلي، في تمثيل للإعدامات خارج نطاق القانون التي ينفذها جهاديو الدولة الإسلامية.
من جهتها، كانت وزارة العدل المصرية قد وعدت بإعادة البحث في هذه القضية، ولكن لم يتبع ذلك الوعد أي تطور إيجابي. بالتالي، قبل أن تصبح العقوبة نافذة، غادر الشباب إلى مصر في أبريل منتقلين إلى تركيا حيث عاشوا في الخفاء طوال خمسة أشهر. وفي أوائل سبتمبر – وفقاً لرواية أحدهم على موقع Morning Star News الإلكتروني – حصل الشباب بمساعدة منظمات معنية بالدفاع عن الحقوق الأساسية على تأشيرة إنسانية خاصة ووصلوا إلى سويسرا.
صرّح دانيال هوفمان، المدير التنفيذي لـ Middle East Concern، إحدى الوكالات المعنية بهجرة هؤلاء الشباب الأربعة: "نحن ممتنون للسلطات السويسرية ولشركائنا الذين ساعدوهم على بلوغ سويسرا". ووفقاً لما ذكر هوفمان، فإن سويسرا كانت "البلد الأول والوحيد" الذي استجاب بطريقة إيجابية للطلب – المقدّم أيضاً إلى أمم أخرى – الهادف إلى استقبال الشباب لإنقاذهم من السجون المصرية لأنهم سخروا من الهمجية الجهادية. (وكالة فيدس 09/09/2016)


مشاركة: Facebook Twitter Google Blogger Altri Social Network