إفريقيا/كينيا - نداء وزير التربية إلى المربين الكاثوليك من أجل مكافحة تطرف التلاميذ

السبت, 20 أغسطس 2016 علمنة  

نيروبي (وكالة فيدس) – "تعمل الحكومة حالياً مع المنظمات الدينية في سبيل إنشاء هيئات تهدف إلى مكافحة التطرف في المدارس". هذا ما أكده وزير التربية في كينيا، فريد أ. ماتيانغي، في مؤتمر مدراء المدارس الكاثوليكية الذي عُقد في جامعة إفريقيا الشرقية الكاثوليكية.

هكذا، أرادت حكومة نيروبي الرد على المخاوف التي عبّر عنها الأساقفة والمربّون الكاثوليك عقب الاضطرابات و"إضرابات" التلاميذ والحرائق والأعمال التخريبية التي طالت بعض المدارس والتي تعكر حياة المعلمين والتلاميذ والأهل خلال الأشهر الأخيرة، حسبما شُجب خلال المؤتمر.

علاوة على ذلك، أشار الوزير إلى أنه "يتم العمل على مخطط خدمة جديد يرمي إلى السماح للحكومة بتعيين مرشدين للكنائس الرئيسية وسط الثانويات، ابتداءً من السنة المالية المقبلة".
كذلك، لفت فريد ماتيانغي إلى أن الإصلاح التربوي سيغيّر محوره من برنامج قائم على المعارف إلى آخر مستند إلى القيم والقدرة على تطبيق المعلومات المكتسبة.

من المتوقع أيضاً تحسين مهني للموظفين غير المعلِّمين في سبيل تنمية حس المهنية العام في مؤسسات التعليم الثانوي.
ختاماً، طلب الوزير المساعدة من مدراء المدارس الكاثوليكية في ما يخص تطبيق إعادة تنظيم الامتحانات الذي وافقت عليه الحكومة بغية مكافحة التزوير من قبل التلاميذ في سبيل النجاح. ففي العام المنصرم، حاول 5000 تلميذ التزوير في إطار الامتحانات التي كان يفترض بهم الخضوع لها. (وكالة فيدس 20/08/2016)


مشاركة: Facebook Twitter Google Blogger Altri Social Network