آسيا/الصين - "اتّباع القديس فرنسيس وعيش اليوبيل": شباب صينيون في شركة مع أيام الشبيبة العالمية

الخميس, 28 يوليو 2016 شباب   تنشئة   فرنسيسكان   يوبيل الرحمة   يوم الشبيبة العالمي  

Faith

زهو زهي (وكالة فيدس) – "اتّباع القديس فرنسيس وعيش اليوبيل" هو شعار المخيم الفرنسيسكاني لشباب إحدى رعايا أبرشية زهو زهي في مقاطعة شان كسي في البر الرئيسي للصين الذين أرادوا أن يكونوا في شركة روحية مع آلاف الشباب الذين احتشدوا في كراكوف بمناسبة يوم الشبيبة العالمي. قام الفرنسيسكان بتنظيم وإرشاد هذا المسار الروحي لهؤلاء الشباب الكاثوليك الصينيين، في شركة مع البابا الذي فكّر بخاصة بعد تلاوة صلاة التبشير الملائكي نهار الأحد 24 يوليو بأولئك "الذين لا يقدرون أن يكونوا حاضرين شخصياً وسيتابعون الحدث عبر وسائل التواصل"، لكنهم "متحدون جميعاً في الصلاة".

وبحسب المعلومات الواردة إلى وكالة فيدس، تمكن 130 شاباً و20 متطوعاً يرافقهم سبعة كهنة فرنسيسكان من عيش تسعة أيام من الصلاة ومشاركة الإيمان والرسالة من 15 ولغاية 23 يوليو. ومن بين المبادرات المقررة، كان هناك "مهرجان الأخوّة" وترانيم وزيارة للمرضى وأعمال خيرية تجاه الفقراء ونزهة للتأمل في خلق الرب وغيرها. خلال المخيم أيضاً، تم التعمق في مواضيع مختلفة منها قصة القديس فرنسيس وروحانيته، الحركة الفرنسيسكانية أمس واليوم، رحمة الله ورحمة يسوع، كيفية التحول إلى أداة سلام... واحتفل الكهنة بقداس ختامي مشجعين الشباب على السير على خطى القديس فرنسيس وعيش يوبيل الرحمة بعمق. (وكالة فيدس 28/07/2016)


مشاركة: Facebook Twitter Google Blogger Altri Social Network
شباب


تنشئة


فرنسيسكان


يوبيل الرحمة


يوم الشبيبة العالمي