آسيا/تايلاند - 45 مليون ناخب مدعوون للتوجه إلى صناديق الاقتراع في سبيل المصادقة على مسودة الدستور

الأربعاء, 13 يوليو 2016 انتخابات  

Adaptor- Plug

بانكوك (وكالة فيدس) – في 7 أغسطس، سيُدعى حوالي 45 مليون تايلاندي للمصادقة على مسودة الدستور الجديد التي أُنجزت صياغتها في شهر يناير الفائت. وروى مصدر محلي لوكالة فيدس مفضلاً عدم الكشف عن هويته: "توجد في كل مكان ملصقات عملاقة وإعلانات ودعايات سمعية وبصرية عن عملية الاستفتاء. وقد كُتب هذا الدستور العشرون (في غضون 80 سنة) من قبل فريق من 21 شخصاً عيّنهم رئيس الحكومة الحالي، الجنرال برايوث، في السلطة منذ سنة 2014 عقب انقلاب، وإنما يبدو أن النص لا يستجيب للمطالب التي قدمتها الفصائل السياسية خلال الأزمة الاجتماعية لسنة 2013".

"يبدو حالياً أن الشعب ليس مطّلعاً على البنود الـ 279 الموجودة في الصفحات الـ 105 لهذه الوثيقة العظمى وليس مهتماً بها. خلال الاستفتاء الدستوري الأخير الذي أجري سنة 2007، لم يشارك سوى 57% من المؤهلين. وفي البلاد، تُمنع رسمياً مناقشة المسألة علناً أو تنظيم نقاشات أو مواجهات أو التعبير عن الرأي أو إجراء دراسات إحصائية. النص بذاته لم يُنشر، في حين أن نصوصاً مجهولة تنتشر بين الشباب. ويُعلن معلقون أجانب وحتى منظمات الحقوق الأساسية عن غرابة نص عسكري بشدة ينص على تدخل القوى المسلحة من دون تمييز في إطار كل الأوضاع التي تهدد "السلام والوئام" في البلاد. حالياً، تنأى بنفسها الجامعات والمناطق البعيدة عن مراكز السلطة في بانكوك عن المسودة، على الرغم من الإعلان غير المباشر عن تأجيل الانتخابات التشريعية المتوقعة لسنة 2017 في حال رفض النص. (وكالة فيدس 13/07/2016)


مشاركة: Facebook Twitter Google Blogger Altri Social Network