أوروبا/بولندا - النشاط الإرسالي يركزّ على الشباب

الأربعاء, 6 يوليو 2016 عمل ارسالي   الأعمال الإرسالية الحبرية  

POM Polonia

وارسو (وكالة فيدس) – حضر 42 مشاركاً من 15 أبرشية بولندية دورة محيي النشاطات الإرسالية من الدرجة الثانية التي نظمها مركز النشاط الإرسالي في وارسو من 27 يونيو لغاية الأول من يوليو. وبحسب المعلومات التي تلقتها وكالة فيدس من المدير الوطني للجمعيات الإرسالية الحبرية في بولندا، المونسنيور توماس أتلس، شكّلت الدورة لهذه السنة الثانية تكملة للأولى وتخللها تحليل معمّق لمسائل متعلقة بدراسة الإرساليات ونشاطات الجمعيات الإرسالية الحبرية. علاوة على ذلك، وبفضل الذكرى المئوية للاتحاد الإرسالي الحبري، خُصص حيز مهم لهذه المسألة. كذلك، أقيمت حلقات دراسية حول الكرازة الإنجيلية الجديدة في سبيل استخدام فعّال لوسائل الإعلام الحديثة مثل الفايسبوك والمواقع الإلكترونية في النشاط الإرسالي.
قال الأب مسيج بدزينسكي، الأمين العام الوطني لجمعية نشر الإيمان وجمعية القديس بطرس الرسول: "الابتكار هو شكل جديد من التنشئة الإرسالية للشباب، المتطوعين المرسلين الشباب، ترعاه جمعية نشر الإيمان. هذا الاقتراح موجّه للشباب الذين يرتادون الجامعات والثانويات. نريد ملء الفراغ الموجود بين الدور الإرسالية للأطفال والمجموعات الإرسالية للطلاب حيث يحصل عمل إرسالي تطوعي بخاصة مع الساليزيين وأفراد الجمعيات الرسولية الكاثوليكية والمخلّصيّين. نريد أن يتعلم الشباب حقيقة الروحانية الإرسالية". (وكالة فيدس 06/07/2016)


مشاركة: Facebook Twitter Google Blogger Altri Social Network