آسيا/الأراضي المقدسة - تصريحات الأساقفة الكاثوليك للمدير الرسولي الجديد لبطريركية القدس للاتين

السبت, 2 يوليو 2016 كنائس محلية   حوار   الكنائس الشرقية   سلام  

Patriarcato Latino di Gerusalemme

القدس (وكالة فيدس) – "طوال 12 عاماً، ألهمتم رهبان حراسة الأراضي المقدسة ورعيتم العلاقات المسكونية مع بطريركيتي الروم الأرثوذكس والأرمن الأرثوذكس. صداقتكم الأخوية مع البطاركة الفخريين كانت واضحة. وترحيبكم الأخوي بنا كان ودياً وصادقاً". هذا ما كتبته جمعية الأساقفة الكاثوليك في الأراضي المقدسة في رسالة ترحيب بالأب بيار باتيستا بيتزابالا، المدير الرسولي الجديد لبطريركية القدس للاتين. وقد أتت الرسالة رداً على الرسائل التي كان الأب بيتزابالا وجهها إلى مؤمني البطريركية كلها.
في الرسالة التي اتسمت بلهجة ودية، قال الأساقفة: "رغبتنا المشتركة في شق طرقات وبناء جسور ستحفظنا من تجربة وضع العصي في الدواليب أو تحصين أنفسنا وراء شجارات عقيمة. لنمض قدماً معاً من دون تغير وتردد وتراجع، بل بمحبة بعضنا البعض دوماً وفي كل مكان". وأعلن الأساقفة عن استعدادهم لدعم الأب بيتزابالا و"فتح أذهانهم وقلوبهم من أجل التقدم معاً في التلاقي والدعم المتبادل"، وعزمهم على الاستجابة بطريقة ملموسة للدعوة الهادفة إلى "التلاقي والترحيب ببعضنا البعض" التي أطلقها المدير الرسولي في رسالته. (وكالة فيدس 02/07/2016)


مشاركة: Facebook Twitter Google Blogger Altri Social Network