آسيا/باكستان - المسلمون يثأرون: اغتصاب جماعي لامرأة مسيحية

الخميس, 30 يونيو 2016 أقليات دينية   عنف   نساء  

Voice

لاهور (وكالة فيدس) – وقعت المرأة المسيحية سمرا بادال ضحية اغتصاب جماعي نفذه أربعة رجال مسلمون أرادوا الانتقام لـ "شرف" عائلة مسلمة. هذا ما علمته وكالة فيدس من المحامية المسيحية أنيقة م. أنطوني، المنسقة لدى المنظمة غير الحكومية The Voice Society التي أبلغت عن العنف الذي حصل في 25 يونيو في لاهور.

ووفقاً لرواية المحامية، بدأت القصة كلها عندما هربت الشابة المسلمة سحر واصف مع الشاب المسيحي إينايت مسيح الذي كان مغرماً بها. فتوجب على عائلة مسيح تحمل كل نتائج هذا العمل. في الحقيقة، أرسلت عائلة سحر بعض الرجال (منهم شقيق سحر) إلى بيت سمرا بادال، أخت إينايت مسيح، لسؤالها عن المستجدات. فلم تنبس المرأة ببنت شفة. عندها، بدأ الرجال بضربها وتعريتها من ثيابها، وجرّوها في الشارع واعتدوا عليها على مرأى من أولادها الخمسة الذين شهدوا على العنف المرتكب.

في أعقاب ذلك، توجّه فريق المنظمة غير الحكومية إلى مركز الشرطة، وقدم شكوى بالنيابة عن الضحية. وذكرت المحامية أنيقة م. أنطوني أن "عائلة سحر هي عائلة مسلمة واسعة النفوذ" في لاهور، معبرة عن اعتقادها بأن هذا العنف الوحشي لن يلقَ عقاباً. لهذا السبب، ناشدت "السياسيين المسيحيين كالوزير كمران مايكل التدخل والتحلي بالشجاعة لمساعدة المسيحيين". (وكالة فيدس 30/06/2016)


مشاركة: Facebook Twitter Google Blogger Altri Social Network