الاحتفال برأس السنة المقدسة للكهنة: صلاة و مصالحة و شهادة فرح، بمشاركة البابا فرنسيس

الجمعة, 3 يونيو 2016 يوبيل الرحمة   صلاة   كهنة  

Sandakan diocese

كوالالمبور(وكالة فيدس) - صلاة مكثفة و دافع روحي عميق و تجديد رعوي و شهادة عامة مفرحة: بهذه الروح يحتفل الكهنة الكاثوليك في ماليزيا بالسنة المقدسة للرحمة. و تضمن فعاليات اليوبيل الاستثنائي الصلوات و المؤتمرات و الاجتماعات.

يحتفل بيوبيل الكهنة في كوالالمبور في كاتدرائية قلب يسوع المقدس، مع الاحتفال بسر المصالحة، حيث سيتاح للكهنة فرصة الاعتراف الفردي، يليه القداس الإلهي الذي سيختتم بالقربان المقدس. و تتضمن الاحتفالات عرض مصور لرسالة خاصة من البابا فرنسيس و وجبة مشتركة لكهنة الأبرشية الخمسين، مع المطران جوليان ليو. و سيقدم المؤمنون الكاثوليك في الأبرشية الصلوات لأجل كهنتهم بما في ذلك الوردية المقدسة تكريماً لقلب يسوع الأقدس.

و في سيبو تشمل الاحتفالات أحداث تذكارية: مثل مرور 150 عاماً على خدمة ميل هيل التبشيرية الذي ساهم بشكل فعال في التبشير في هذه المنطقة. و من بين الثمار الثمينة لميل هيل في ماليزيا "رهبانية كوربوس كريستي التبشيرية" و التي تضمن المؤمنين الكاثوليك الناشطين في ماليزيا و أماكن أخرى من العالم.

سُعِدَ المجتمع كثيراً في أبرشية كينينغاو لهذه الزيارة، و سيلقي السفير البابوي المطران جوزيف مارينو محاضرة عن موعظة البابا فرنسيس بعد السينودس "فرح الحب". سيرأس السفير البابوي القداس الإلهي و يمنح النعمة لافتتاح مركز حج جديد مخصص للعائلة المقدسة.

و أخيراً في بورنيو الماليزية في أبرشية سانداكان و صباح سيشارك المئات من الشباب الكاثوليكي في فعاليات يوم الشباب الأسقفي الخاص الذي يركز على الموضوع المحوري و هو "الدعوة".(Agenzia Fides 3/6/2016)


مشاركة: Facebook Twitter Google Blogger Altri Social Network