أفريقيا / جنوب السودان - وفاة المبشرة السلافية بعد إصابتها بطلق ناري و جروح خطيرة

السبت, 21 مايو 2016 شهداء  


جوبا (وكالة فيدس) - توفيت الأخت فيرونيكا راكوفا من راهبات الروح القدس بعد إطلاق النار عليها و إصابتها بجروح خطيرة جنوب السودان. و قيل أن الأخت فيرونكا قد قتلت برصاص جنود جيش التحرير الشعبي (حركة التمرد السابقة التي تولت السلطة بعد استقلال البلاد عام 2011) يوم الاثنين 16 أيار.
توفيت الأخت فيرونكا في 20 أيار في مستشفى نيروبي في كينيا، حيث كانت قد أدخلت المستشفى صباح يوم الاثنين لتلقي العلاج المناسب بعد إصابتها بالعيار الناري.
و وفقاً للمعلومات المتوفرة، في منتصف ليل يوم 16 أيار تلقت الأخت فيرونيكا مكالمة طارئة من امرأة تعاني من مضاعفات الولادة و التي لا يمكن معالجتها في المركز الصحي الذي تديره الأخوات، مركز سانت بخيتة الطبي في ياي. استخدمت الأخت سيارة الإسعاف لإيصال المرأة إلى مركز هارفستر الصحي المخصص للنساء و الأطفال. و كانت في منتصف طريق عودتها عندما وقع الحادث.
في وقت وقوع الحادث كانت الأخت فيرونكا بمفردها في السيارة لأن السائق كان قد عاد إلى المنزل. أصيبت الأخت بجروح خطيرة في عظم الورك إضافة إلى العديد من الثقوب في الأمعاء و الأعضاء الداخلية الأخرى.
كانت الأخت فيرونيكا في الثامنة و الخمسين من العمر. عملت في غانا في السابق، قبل أن تأتي إلى جنوب السودان حيث عملت لمدة 3 سنوات.
ستقام مراسم الجنازة في 26 أيار.
تم إلقاء القبض على ثلاثة أشخاص مشتبه بهم من جنود الجيش الشعبي و يتم التحقيق معهم. يعتقد أمين سر أبرشية ياي الأب إيمانويل سيبت أن الوفاة تعود إلى "حادث مأساوي هز الأمة كلها". و قال الأب إيمانويل أن الحادث المؤسف وقع عشية الاحتفالات بالذكرى السنوية ال30 لتأسيس الحركة الشعبية لتحرير السودان. و بسبب الاحتفالات تم نشر الجيش في المدن الرئيسية لأسباب أمنية و تم وضع حواجز على الطرق السريعة الرئيسية. (Agenzia Fides 21/5/2016)


مشاركة: Facebook Twitter Google Blogger Altri Social Network