آسيا / ايران - اعتقال قس بروتستانتي في إيران

السبت, 14 مايو 2016 حرية دينية   أقليات دينية   إسلام  

facebook

طهران (وكالة فيدس ) - القس يوسف ندرخاني البروتستانتي الذي بُرِّئ عام 2012 من تهمة الردة اعتقل يوم أمس 13 أيار في إيران مع زوجته تينا باسانديد ندرخاني، إضافة إلى ياسر مسيبزاداه و ذلك لأسباب لاتزال مجهولة حتى الآن. و ذكرت منظمة "التضامن المسيحي العالمي" التي تراقب أوضاع المسيحيين في إيران أنه قد تم إلقاء القبض على القس في الماضي و أفرج عنه في أيلول 2012.

ألقي القبض على القس ندرخاني عام 2009 بعد أن شكك في احتكار المسلمين للتعليم في المدارس، التي وصفها بأنها "غير دستورية". و وجهت إليه تهمة الردة و حكم عليه بالإعدام عام 2010، و هو القرار الذي أيدته المحكمة العليا عام 2011. طلب منه التخلي مراراً عن إيمانه أثناء المحاكمة لتجنب عقوبة الإعدام لكنه رفض. أطلق سراحه في 8 أيلول 2012 بعد تبرئته من الردة، على الرغم من اعتباره مذنباً "لتنصير المسلمين"، و حكم عليه بالسجن لمدة ثلاث سنوات لهذه التهمة.

بعد الإفراج عن القس ندرخاني اعتقل محاميه محمد علي دادخاه، و هو محام بارز و مدافع عن حقوق الإنسان، وحكم عليه بالسجن لمدة عشر سنوات، و طرد من نقابة المحامين في أيلول 2012 بسبب "الإجراءات و الدعاية ضد النظام الإسلامي".

تدعو منظمة "التضامن المسيحي العالمي" إلى "توضيح أسباب الاعتقال"و تطلب من المؤسسات "احترام حقوق الإنسان الدستورية و الدولية بشكل كامل، و ضمان العدالة و المساواة أمام القانون لجميع المواطنين بغض النظر عن معتقداتهم".
(Agenzia Fides 14/5/2016)


مشاركة: Facebook Twitter Google Blogger Altri Social Network