افريقيا / مصر - كاهن قبطي يسيء للنساء لعدم ارتدائهن الملابس المناسبة للكنيسة و البطريرك يوقفه عن عمله

السبت, 7 مايو 2016 عادة  

Youtube

القاهرة (وكالة فيدس) - وجه الكاهن القبطي الأرثوذكسي بولس منصور انتقادات شديدة تجاه النساء المسيحيات اللاتي تأتين إلى الكنيسة بملابس غير مناسبة، و أثار هذا ردود فعل و جدل داخل المجتمع القبطي. فتدخلت بطريركية الأقباط الأرثوذكس و علقت عمل الكاهن بشكل مؤقت.

وقال بعض المراقبين أن هذه القضية كانت تهدف إلى تعكير صفو أجواء الاحتفال و السلام التي يعيشها المجتمع القبطي بعد الاحتفال بعيد الفصح. قد أثيرت خلال برنامج تلفزيوني على قناة "دريم2"، من قبل المذيع المصري المعروف وائل الأبرشي. و خلال البرنامج الحواري تحول الكاهن إلى الفتيات المسيحيات اللاتي يذهبن إلى الكنيسة بفساتين غير مناسبة. و قد وجد كثيرون هذا هجومياً. قال الأنبا بطرس عزيز مينا مطران الأٌقباط الكاثوليك:"تأتي النساء إلى القداس بفساتين للحفلات دون أكمام خاصة خلال مراسم الزواج".

و هذه ليست هي المرة الأولى التي يثير فيها برنامج وائل الأبرشي جدلاً مصطنعاً في المجتمع المسيحي. ففي عام 2015 أثار وجود امرأة مسيحية بين المرشحين لحزب النور السلفي ضجة كبيرة. و بعد تلك الحلقة تدخل بطريرك الأقباط الأرثوذكس ليوضح بطريقة رسمية أن المرشحة كانت تتحدث على المستوى الشخصي. و في حلقة أخرى تبادل الضيوف الأقباط الاتهامات حول إمكانية إنشاء حزب سياسي مسيحي في مصر معارض للقوى الإسلامية و السلفية (Agenzia Fides 7/5/2016).


مشاركة: Facebook Twitter Google Blogger Altri Social Network