مستشفى سانت إليزابيث في باكستان يحتل الصدارة في رعاية مرضى السرطان

الجمعة, 22 أبريل 2016 صحة   كنائس محلية   أقليات دينية  

Missionary Society of St. Columban

حيدر أباد (وكالة فيدس) - افتتحت مؤخراً وحدة خاصة توفر الرعاية المنزلية لمرضى السرطان، مع علاج يساعد على السيطرة على الألم، و هذه هي أول تجربة على المستوى الوطني: أنشىء مستشفى سانت إليزابيث الكاثوليكي في حيدر أباد عام 1958، و هو مؤسسة ذات أهمية على أراضي مدينة السند و أنحاء باكستان، و "يوفر أفضل رعاية ممكنة بأقل تكلفة". يساعد مستشفى سانت إليزابيث أكثر من 40 ألف مريض سنوياً من جميع الأديان من مسلمين و هندوس و مسيحيين، و ذلك بفضل الكفاءة المهنية و الآليات العالية المستوى. و يقول الأب روبرت ماكولوتش و هو مبشر من سانت كولومبان و ترأس لعدة سنوات مجلس إدارة المستشفى:"يقدم المستشفى الرعاية للمحتاجين و المجتمعات الريفية، و لمن يعانون من مشاكل اجتماعية و اقتصادية و للأسر الفقيرة أيضاً".

أصبح مكولوتش من دعاة برنامج التوعية الطبية و يروج للمركز الأول للرعاية التلطيفية في باكستان، و مساعدة المرضى الميؤوس من شفائهم حتى في المنزل. ويقول:"أقام الأطباء و الممرضون الكاثوليك علاقات ودية و طيبة". و أضاف:"بفضل رعاية و عمل المستشفى لم يعد ينظر إلى كنيسة باكستان كجسم غريب في المجتمع، بل كجزء لا يتجزأ منه، و تساعد على الشفاء من الجروح: و هذا العمل يساعد على تحسين علاقات السلام و الحوار و الوئام في المجتمع". تلقت المستشفى مؤخراً زيارة من مارغريت أدمسون المفوضة السامية الاسترالية إلى باكستان، التي جددت دعمها للمؤسسة مشيرة إلى المستوى العلمي الرفيع الذي تم تحقيقه، مؤكدة أنه مكان يقدم "خدمات مميزة من أجل الصالح العام في باكستان". (Agenzia Fides 22/4/2016)


مشاركة: Facebook Twitter Google Blogger Altri Social Network