آسيا / ألفيليبين - الإفراج عن مبشّر إيطالي سابق

السبت, 9 أبريل 2016 اعتقال  

Youtube-Tv2000

زامبوانغا (وكالة فيدس) – نهار ألجمعة الفائت في الثامن من أبريل، تم الإفراج عن رجل الأعمال والمبشر السابق رولندو دل توركيو والذي اختطف في ديبولوغ في أوكتوبر الماضي. ألشرطة الفيليبينية – ذكرت مصادر عسكرية محلية – استعادت الايطالي البالغ 57 سنة من العمر من ميناء في جنوب البلاد، آلاف الكيلومترات بعيداً عن مانيلا، حيث كان على متن سفينة ركاب متجهة الى زامبوانغا. وقد تم نقله مباشرة الى مستشفى عسكري لمعاينته طبياً.

بعد ستة أشهر على حجزه، ظهر المبشر التابع للمعهد البابوي للبعثات الأجنبية نحيفاً جداً، وحالته الصحية مرضية إلى حد ما. وصباح السبت في التاسع من أبريل، تم نقل الرهينة السابق الى مانيلا على متن طائرة خاصة من قبل السفارة الايطالية في الفيليبين، والآن، حسب ما اشارت اليه مصادر وزارة الخارجية الايطالية، يقوم موظفي الوفد الدبلوماسي الايطالي بالاعتناء به.

وأشارت قوات الأمن الفيليبينية أنّ جماعة ابو سياف الاسلامية ذات الصلة مع القاعدة هي المسؤولة عن عملية الخطف، في وقت ما زالت جزيرة جولو معقلاً مهماً للجهاديين.

وكان دل توركيو قد اختطف في السابع من أوكتوبر2015 من إحدى المطاعم في ديبولوغ، في شمال زامبوانغا في جزيرة مينداناوي.

ولد دل توركيو في أنجرا (فاريزي) وسيم كاهناً عام 1984، عمل في نابولي لعدة سنوات ومن ثم ارسل الى سيبوكو في جزيرة منداناوي الفيليبينية وترك الكهنوت عام 2001.

(Agenzia Fides 9/4/2016).


مشاركة: Facebook Twitter Google Blogger Altri Social Network