أفريقيا / ألسودان - ظروف صحية سيئة والإكتظاظ يولّد الأمراض في مخيمات اللاجئين شمال دارفور

الأربعاء, 23 مارس 2016 صحة  

UNAMID

سورتوني (وكالة فيدس)- خدمات المياه والصرف الصحي في مخيمات شمال دارفور ليست قادرة على التعامل مع احتياجات النازحين الجدد الفارين من الاشتباكات في جبل مرّة. وفقاً لأرقام الأمم المتحدة، فقد وصل أكثر من مئة الف نازح هذا الأسبوع وحده. وتنتشر الأمراض لا سيما في مخيم كابكابيا حيث لا رعاية صحية أو أدوية.
وقال ناشط لراديو بادنغا أن العدوى بانت منذ اسبوع، لا يوجد أي رعاية صحية ويضطر الناس الى الذهاب الى المستشفى المحلي لبعثة الأمم المتحدة والاتحاد الافريقي في دارفور للمعاينة UNAMID. وباستطاعة الأطباء معاينة 15 شخصاً يومياً فقط.
هناك حوالي 60 ألف حالة نزوح جديدة أتت من جبل مرة مصابون بالفيروسات والبكتيريا. وافاد مكتب الأمم المتحدة للشؤون الانسانية OCHA أن امدادات المياه تبقى التحدي الرئيسي في سورتوني. حالياً، إن العدد الإجمالي للاجئين الجدد من جبل مرة هو 110.273 حيث 95% منهم يعيشون في مخيمات اللاجئين في شمال دارفور. 62.192 في سورتوني. وأكثر من 36000 في طويلة. و3000 في كابكابيا.
(وكالة فيدس 23/3/2016)


مشاركة: Facebook Twitter Google Blogger Altri Social Network