أفريقيا / مصر - وزير العدل يعد بـ"حلّ" في قضية الأقباط الذين حوكموا بتهمة الإساءة إلى الإسلام

الثلاثاء, 8 مارس 2016 عدالة  

ألمنيا (وكالة فيدس). سيدقّق وزير العدل المصري عن كثب في الوضع القضائي للتلاميذ الأقباط الذين حكم عليه بالسجن خمس سنوات بتهمة إهانة الإسلام، وإيجاد حل للمسألة وتجنّب تدمير حياة الأولاد، لكن من دون اعتماد حلول قد تعيد إشعال التوتّر الطائفي في منطقة المنيا. هذا ما أكّده الوزير أحمد الزند المعروف بعدائه للجماعات الإسلامية.

في الأيام الأخيرة، وفقاً لموقع الأقباط متحدون، اجتمع أعضاء من البرلمان مع الوزير طالبين منه السماح للأولاد إنهاء دراستهم على الأقلّ، فلا يهدّد مستقلهم.

يذكر أنّ التلاميذ تم محاكمتهم بتهمة نشر فيلم – على هواتفهم النقالة - يحاكي قطع داعش رأس أحد المصلين في ربيع 2015. وفي نهاية فبراير، أصدرت المحكمة في المنيا عقوبة ثقيلة بحق التلاميذ: ثلاثة منهم حكم عليهم بالسجن ثلاث سنوات، الرابع والذي لم يبغ الثامنة عشرة أدخل سجن الأحداث.
وقد ناشدت جمعية قبطية الرئيس السيسي التدخّل في القضية ومنح العفو للتلاميذ.
(وكالة فيدس 8/3/2016)


مشاركة: Facebook Twitter Google Blogger Altri Social Network