آسيا / لبنان - مسبحة وكتاب رحمة من البابا فرنسيس لأسقف ناسك

الخميس, 18 فبراير 2016 كنائس محلية  

fatherdavidbirdosb

جونيه (وكالة فيدس) زار بطريرك إنطاكيا وسائر المشرق الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي دير سيدة طاميش الواقع بين بيروت وجونيه للقاء المطران السابق الناسك شربل مرعي وقدّم له مسبحة ونسخة عن كتاب يوبيل الرحمة Misericordiae Vultus كان قد أرسلها البابا فرنسيس مع البطريرك الماروني.

ألبابا الأرجنتيني – أشارت وسائل إعلام لبنانية – عرف المطران مرعي في السنوات الـ23 الماضية عندما كان مرعي أسقفاً على الأبرشية المارونية في الأرجنتين. وخلال اللقاء الأخير بين البابا فرنسيس والبطريرك الراعي في روما سأل البابا عن الأسقف مرعي وسلّم الراعي م والكتاب طالباً من الحبيس الصلاة له.

"تقليد الأساقفة الناسك – أوضح لوكالة فيدس المطران فرنسوا عيد المعتمد البطريركي لدى الكرسي الرسولي – معروف جداً في الكنيسة المارونية على مثال القديس مارون أبينا في الإيمان. ألعديد من الأساقفة، عندما ينهون خدمتهم الراعوية، ينسحبون الى المنسكة للإختلاء بالله. وكان للمطران مرعي رغبة في التنسك منذ الصغر. وينتمي مرعي إلى جمعية المرسلين اللبنانيين، التي لا توفّر هذا النوع من الحياة النسكية.

عندما أنهى خدمته الأسقفية، عاد مرعي إلى لبنان وطلب التنسّك. وقد قدّمت له الرهبانية اللبنانية المارونية محبسة بموافقة البطريرك. يأكل مرة واحدة في النهار، يعيش حياة خلوة وصلاة ويتابع الاتصال باخوته الروحيين عبر الاإترنت. يعيش حياة نسكية فريدة من نوعها.
(وكالة فيدس 18/2/2016)


مشاركة: Facebook Twitter Google Blogger Altri Social Network